loader

آخر النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

وجهة نظر

تنافس


ما بين الفضائيات الكويتية الخاصة، والفضائيات الرسمية تنافس.. وليس خصومة.
فالخصام طريقه وأفقه ضيق...
والتنافس باب مشرع على التجديد والابتكار والخلق.
ونعود هنا الى لحظات البدء، يومها، كانت وزارة الاعلام، متمثلة في أهل التلفزيون، اول المبادرين الى دعم تلك القنوات، وتزويدها بأكبر مادة ارشيفية، ولاتزال تلك العلاقة قائمة، حيث ارشيف وزارة الاعلام وايضا معداته في خدمة تلك القنوات.
ولكن يظل السؤال المحوري، لماذا يتصور البعض ان العلاقة تحولت الى «خصومة» ومحاولة تكسير عظام وسحب البساط.. وغيرها من المفردات التي عمقت قواعد التنافس.. ورسخت مفردات الخصومة والخلاف.
والسؤال هنا، لماذا تخسر القنوات المحلية الخاصة التلفزيون ووزارة الاعلام، وايضا لماذا تخسر وزارة الاعلام تلك القنوات، وبدلا من ان تكون رافدا.. وجناحا آخر يحلق به الاعلام الكويتي الى آفاق أبعد.. وارحب.. واخصب تتحول العلاقة الى خلاف.. لا تعرف نتائجه.
ما احوجنا الى مبادرة، تعمل على بلورة مضامين جديدة، وحوار بناء، يهدف الى تجاوز الشوائب التي تعرقل المسيرة، وتغيب الحوار، الى فعل اعلامي منهجي مستقبلي الملامح، يعمق التنافس الاحترافي، ويتجاوز الخصومة.
مؤكدين ان كل منهما يكمل ويثري الآخر.
وان الاعلام الكويتي يحلق بعيدا، بجناحيه العام والخاص.. من اجل خدمة الكويت وقضاياها المحورية.. فهل من يبادر للحوار.
وعلى المحبة نلتقي


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت

المزيد

معدل التحويل

تاريخ:

قاعدة دينار كويتي

معدل التحويل


KWD

EUR

GBP

JPY

CAD

AUD

RON

RUB

محول العملات