loader

آخر النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

بحضور السفير وأسرة المعهد العالي للفنون الموسيقية

«الفرقة الهندية» اختتمت المنتدى السيمفوني الدولي الأول


أحيت الفرقة الهندية بالتعاون مع فرقة المعهد العالي للفنون الموسيقية اليوم الختامي للمنتدى السيمفوني الدولي الاول الذي انطلق تحت رعاية معالي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ د. محمد صباح السالم وقد ساهم فيه العديد من الفرق الاجنبية ومنها الروسية والبولندية واقيم على هامش المنتدى المعارض الفنية المتعددة وخاصة بالدول المشاركة وتم ايضا تدشين اوركسترا الكويت السيمفونية وشارك المعهد بقسم الغناء العربي في ليلة الموشحات الاندلسية وكذلك مساهمة من فرقة احمد باقر للموسيقى العربية.

وقد قامت الاعلامية زينب خان بتقديم الحفل الختامي ورحبت بالحضور وكان في مقدمتهم السفير الهندي وعميد المعهد العالي للفنون الموسيقية د. سليمان الديكان والعديد من شخصيات المجتمع وعدد غفير من الجالية الهندية كما تم تقديم موجز عن الفنون الهندية والتي تتميز بطابع معروف عنها وهو العراقة والروحانية وهي موسيقى شرقية قريبة جدا من الموسيقى العربية وخاصة فيما يتعلق الامر بالمقامات وقد تأثر الخليجيون بالموسيقى الهندية تاثرا يظهر بشكل كبير وساعد في انتشارها في ان يكون لها محبوها وقامت الفرقة الهندية بتقديم العديد من الوصلات الموسيقية التي اندمج معها الحضور وقامت فرقة المعهد بالمساهمة في اكثر من مقطوعة موسيقية ومنها اقبلت تمشي رويدا ويامن فتنت به والماس من تأليف ا. عبدالله الضليعيو نالت على يدها وقد شارك العازفين كل من المايسترو عبدالله الضليعي ووائل الخراز و وائل حمزة وعلي السماك وفيصل العبيدي ويوسف الهدهود وعبدالوهاب القطان وخالد نوري وأيوب خضر وايمن الابيض وطارق العسكر ومحمود فرج يوسف القلاف وعلى الايقاعات عبدالحميد الصقر وعبدالله المطيري وعبدالرحمن الشطي.

وقبل الختام قامت السفارة الهندية والفرقة الموسيقية بتكريم عميد المعهد العالي للفنون الموسيقية د. سليمان الديكان وتقديم درع تذكارية له وقام السفير الهندي بالقاء كلمة ترحيبية بالحضور وتواجدهم خلال اليوم الختامي.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

السياسه والاقتصاد والحروب هى ماتصنع الفجوات بين الثقافات العالميه انما الموسيقى المفهومه والراقية وتلمس الروح بامان وبدون تاشيره دخول فتلف الكره الارضبه وتقول لكل العالم نعم للغه العالم المشتركه والمفهومه فشكرا والف شكر على مساعيك الجباره ونشاطك اللامحدود ياالمايسترو المفكر الدكتور سليمان اين المسيقار الوطني الذى سقى اولادنا حب الوطن غنام الدكان

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد