وطن النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة share
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf
أكدت على نجاح عمليات أطفال الأنابيب داخل الكويت
عالية الفضلي: يمكن تحديد جنس المولود عن طريق الحقن المجهري

كان أول انتصار علمي سجله التاريخ عندما نجحت عمليّة الإخصاب خارج الجسم «IVF عام 1978 م لسيدة بريطانية كانت نتيجتها ميلاد الطفلة «لويزابراون في 28 يوليو في مدينة ألدام «Oldham بعمليّة قيصرية؛ بعد دراسات وأبحاث استغرقت قرناً ميلادياً.
وهي الطريقة التي كان يقتصر استخدامها في البداية على السيدات اللاتي يشتكين من انسداد قناتي فالوب ثم مع تطور التجارب والعلم اتسع استخدام هذه الطريقة لحل مشاكل أخرى غير انسداد قناتي فالوب. وتعتبر هذه الطريقة تقريباً من أكثر الطرق انتشارا في العالم، ونسبة توقع الحمل فيها من 25-35 في المئة لكل دورة شهرية.
إذا اضطررت الى اللجوء لأطفال الأنابيب فعليك بالإسراع بإجراء هذه الطريقة (إذا نصحك طبيبك بذلك) فكلما تقدم عمر المرأة تناقصت نسبة حدوث الحمل لديها بشكل عام وبالتالي أيضا صعوبة أطفال الأنابيب.
أما الحمل التوأمي فوارد جدا بنسبة 25 في المئة في أطفال الأنابيب كما ان تحديد جنس الجنين أيضا وارد في المراكز العلمية. وقد أصبحت تقنية أطفال الأنابيب IVF متوافرة في معظم بلاد العالم ومنها بلادنا العربية وهناك العديد من الأطباء الرواد العرب والمسلمين في هذا المجال وبالتالي عليك تحديد المكان الذي ترغبين في إجراء العملية فيه.
ولكن لا ننسى عظمة الخالق ونؤمن ان لله في خلقه شؤونا وانه هو الواهب وهو الرازق وان الله سبحانه وتعالى حدد رزق الإنسان يوم مولده وهو المتكفل به.
وإذا كتب الله ان يكون هذا الإنسان عقيما فلو اجتمع أطباء العالم جميعا على ان يثبتوا الحمل أو يزرعوا الجنين فلن يستطيعوا ولكن الله سبحانه قدر تطور العلم لمساعدة بعض المرضى ممن كتب لهم بقدرته الحمل ولكن بعد إجراء هذا العلاج وعليه التوكل ومنه التوفيق... ولمزيد من المعلومات حول هذه التقنية التقينا الدكتورة عالية الفضلي في هذا الحوار:
عوامل النجاح
ما العوامل التي تساعد على نجاح عملية أطفال الأنابيب I.V.F؟
من أهم هذه العوامل صغر عمر المريضة فكلما كانت اصغر كانت النتائج أفضل، وكلما زاد عدد البويضات المستخرجة كانت النتائج أحسن.
ويلاحظ ان نتائج الحقن المجهري أفضل من الأنبوب العادي لان نسبة التلقيح أفضل، وكلما زاد عدد الأجنة كانت النتائج أفضل لان عملية اختيار الأجنة بواسطة الشكل والنمو تكون أفضل وأسهل. و كلما كانت عينة الزوج يوجد بها حركة قوية وأشكال الحيوانات طبيعية زادت فرصة الحمل لان الجنين يكون أقوى وأصح.
و كلما كان الرحم طبيعيا وخاليا من التليفات والعمليات وكانت بطانة الرحم سميكة ساعد ذلك على انغراس الجنين وثباته وحدوث الحمل بصورة اكبر.
وإذا كان هناك وجود التهابات وصديد في الحوض خصوصا توسع قنوات فالوب فان ذلك يقلل نسبة النجاح لوجود مواد سامة وميكروبات بالحوض ولذلك ينصح بإزالة قنوات فالوب المصابة بالصديد قبل عملية طفل الأنبوب.
ويقلل مرض بطانة الرحم المهاجرة من نسبة النجاح أيضاً لوجود مواد سامة في الحوض تسمم الجنين وتقلل من فرصة ثبات الحمل. وتسبب عيوبا خلقية في الرحم أيضا وفشل عملية طفل الأنبوب لعدم صلاحية الرحم لاستقبال الجنين المغروس فيه.
ما نسبة نجاح أطفال الأنابيب؟
في جميع دول العالم الأوروبية والأمريكية والكندية نسبة النجاح تتراوح بين 30 40 في المئة تزيد وتنقص اعتماداً على عمر المريضة وسبب العقم وعدد البويضات وعدد الأجنة وطبيعة الحيوانات المنوية لدى الزوج.
عوامل الفشل
لماذا تفشل عملية أطفال الأنابيب أحياناً؟
لان عملية طفل الأنبوب فيها تدخلات غير طبيعة قبل استخراج البويضات. وأثناء تلقيح البويضات وكذلك حقن البويضات. وحفظ الأجنة في الحاضنة. بالإضافة لاستعمال مواد صناعية لتغذية الجنين. فضلا عن وجود أسباب في الزوجة والزوج تسبب عدم حصول حمل ( أ ي ظروف غير طبيعة ).
وهناك احتمال لعدم قدرة الجنين على الالتصاق بالرحم رغم عمل عدة طرق للمساعدة في الالتصاق مثل استعمال اللاصق للأجنة واستعمال الليزر لتنقيب جدار الأجنة.
واستعمال المثبتات بعد نقل الأجنة قد لا يكون منتظما ويؤثر سلباً على الأجنة بالرحم.


هل توجد مضاعفات أثناء سحب البويضات؟
قد يكون عدد البيض كبيرا ولذلك يحصل تهيج للمبيض يؤدي الى ارتشاح مائي في البطن والرئتين. وقد يكون هناك حويصلات في البيض ولكن تكون خالية من البيض وتفشل عملية سحب البويضات. وقد يحصل التهابات حوضية ( نادراً ) نتيجة سحب البويضات خصوصاً عند وجود التهابات حوضية سابقة أو التصاقات أو توسع في قنوات فالوب مع التهابات صديدية.كما قد يحصل ( نادراً ) نزيف بعد سحب البويضات يستدعي عمل منظار لإيقاف النزيف ويمكن ان يحدث. الألم وثقل أسفل البطن بعد العملية وهذا شيء طبيعي. كما تحدث التهابات بولية ناتجة عن استخدام القسطرة أثناء عملية سحب البويضات.
هل يمكن تحديد نوع الجنين؟
نعم ممكن تحديده في الحقن المجهري ومن الممكن تحديد نوع الجنين من ذكر أو أنثى حسب الطلب.
ما الحقن المجهري للبويضة؟
هو عملية غرس الحيوان المنوي وإدخاله بواسطة إبرة تحت المجهر
( الميكروسكوب ) لتخصيب البويضة. وتستخدم هذه التقنية لمعالجة العقم الناتج عن عدم وجود حيوانات منوية واستخراجها من الخصية أو عدم حركة الحيوانات المنوية أو وجود ضعف شديد في عدد الحيوانات المنوية.
ما العوامل التي تساعد على نجاح الحقن المجهري؟
هي القدرة على اختيار الحيوان المنوي الطبيعي شكلاً ومضموناً ويكون محتواه الجيني طبيعيا وتكون حركته جيدة حتى يتكون جنين طبيعي ليتمكن من النمو والانغراس داخل الرحم لان غالباً ما يكون عقم الرجال مصحوبا باختلافات جينية وكرموسومية في الكرموسوم الذكري (Y).
العلاج في الخارج
هل يقبل الكويتيون على العلاج بأطفال الأنابيب داخل الكويت أم في الخارج؟
لله الحمد لقد زادت ثقة الكويتيين بالأطباء الكويتيين المتخصصين في العقم وأطفال الأنابيب الذين لديهم ترخيص من وزارة الصحة بإجراء عمليات التلقيح الصناعي وطفل الأنبوب والحقن المجهري وأستطيع ان أطمئنهم وأؤكد لهم ان النتائج في عياداتنا مماثلة للنتائج في الدول المتقدمة ولا ننسى ان النتائج في كل العالم تتراوح ما بين 30 40 في المئة ولو كان العالم العربي متقدماً لوصلت نسبة النجاح الى 80 90 في المئة ولكن ليتأكد المواطن ان الله سبحانه هو الموفق والرزاق وانه إذا كان للإنسان رزق فسوف يحصل عليه في الكويت مع الدكتورة عالية الفضلي أو في أمريكا أو في بريطانيا الله الموفق هذا لا يمنع ان هناك فئة مازالت تفضل العلاج بالخارج والله يوفقهم وأدعو لهم بالنجاح.
هل اشتكت إحدى النساء بعد الولادة من عمليات أطفال الأنابيب وما الآثار الجانبية والمضاعفات لها؟
تخضع عملية الحمل لمراقبة دقيقة وأثناء الزيارات يتم مراقبة الأم والجنين لاكتشاف أي مضاعفات في وقت مبكر. وإذا كان الحمل طبيعيا غير مصحوب بسكر أو ضغط أو حمل توأم أو قصور في نمو الجنين. فان الولادة الطبيعية ممكنة وتكون بنسبة 70 في المئة.
أما إذا كان هناك مضاعفات على الأم أو الطفل أو حمل التوأم ، فيفضل عمل عملية قيصرية للمحافظة على هذا الحمل المهم.
ولا توجد مضاعفات معينة خاصة بحمل طفل الأنبوب على الأم أو الطفل وإنما هي المضاعفات العادية المصاحبة لأي حمل طبيعي وحتى نسبة التشوهات فإنها نسبة التشوهات نفسها الموجودة في المجتمع.
العيوب الخلقية
هل يمكن تعديل الجينات أو العيوب الخلقية أثناء عملية تخصيب أطفال الأنابيب؟
يمكن استعمال تقنية PGD أي التشخيص للعيوب الجينية والكرموسومية في الجنين قبل نقله الى رحم المرأة.
وعند اكتشاف عيب في الجنين فلا يتم نقله للزوجة حتى لا يتكون جنين غير طبيعي. إنما تعدل الجينات، إلا ان هذا لا يمكن عمله في الوقت الحاضر، وقد تثمر البحوث في عملية الاستنساخ مستقبلاً في حل بعض مشاكل الجينات الوراثية.
ان الحقن المجهري يؤدي الى أطفال طبيعيين من ناحية الحجم ولم تثبت الدراسات أنهم أطول من أقرانهم ولكن نسبة حدوث الولادة المبكرة أكثر من الحمل الطبيعي لان نسبة الحمل التوأم تكون أكثر ، وكذلك لأنه قد يكون هناك عيوب في الرحم أو تليفات هي التي سببت عدم حدوث حمل أساساً واستعمال تقنية طفل الأنبوب والحقن المجهري.
ويشار الى ان طفل الأنابيب والحقن المجهري هو طفل غال ليس في الثمن ولكن لأنه حمل قد لا يتكرر ولو كنت أنا الأم لاخترت العملية القيصرية الاختيارية للولادة ، لأني لا أرغب في المجازفة حتى لو كانت واحدا في المليون.
هل الضغوط النفسية والعصبية لها تأثير على المرأة الحامل في طفل الأنابيب؟
نعم لها تأثير على الحامل بسبب ارتفاع الضغط وتسمم الحمل وكذلك ارتفاع السكر،كما يمكن ان تؤدي الى الولادة المبكرة وعدم نمو الجنين بصورة طبيعية. وهناك احتمال للإصابة بالترجيع المتكرر.
هل عمر المرأة له علاقة بطفل الأنابيب؟ وما السن المناسبة؟
كلما كان عمر المرأة صغيراً كانت فرصة الحمل ونجاح العملية اكبر.
ونلاحظ ان نسبة الحمل تتراجع الى أقل من 20 في المئة بعد سن 38 سنة وذلك لضعف تكوين البويضات وعدم تكون أجنة بصورة جيدة وعدم قدرة الرحم على التقاط الأجنة. والسن المناسبة هي السن التي تكون فيه المرأة متزوجة ولم يحدث حمل وعرفت ان لديها سببا قويا لعمل طفل الأنبوب فلا تتردد لان ما يمكن فعله الآن قد لايمكن عمله إذا تأخرت ، وهذه مشكلتنا مع الأزواج إذ أنهم دائماً يؤجلون عمل طفل الأنبوب حتى يتأخر الوقت ويكون عمرهم في نهاية الثلاثينيات وهذا العمر تضعف النتائج فيه الى النصف.
بالنسبة لسن اليأس الطبيعية هل بإمكان المرأة اللجوء الى أطفال الأنابيب؟
في حال وصول المرأة الى سن اليأس أي سن انقطاع الدورة ، أي أنه لا يوجد لديها في المبيض مخزون من البويضات لاستعمالها في عملية طفل الأنبوب فمن الناحية الإسلامية لا يوجد حل لأنه لا يوجد بويضات. أما في الدول الغربية فمسموح لديهم عمل عملية التبرع بالبويضات ولذلك ممكن التغلب على سن اليأس باستعارة بويضات متبرع بها وتلقيحها ونقلها الى رحم المرأة التي وصلت الى سن اليأس، وبالتالي حصول حمل، إنما من الناحية الشرعية فهو غير جائز وهذا يعتبر خلطا للإنسان.
موقف الدين
هل يقف الدين عائقاً أمام عملكم وما حكم الدين في عملية التلقيح الصناعي؟
لا يقف الدين بتاتاً «عائقاً في عملنا لأننا مسلمون ومحافظون ونلتزم بالتعاليم الإسلامية أكثر من المرضى أنفسهم، وأيضاً « يحكمنا القسم الطبي الذي أقسمناه لخدمة المرضى والتفاني في العمل للمحافظة عليهم وعلى سرية ملفاتهم وعلاجهم وعملية التلقيح الصناعي أو طفل الأنبوب أو الحقن المجهري أجيزت شرعاً من قبل الشيوخ الأفاضل في جملة الدول العربية ومنها المملكة العربية السعودية ولا يوجد هناك حرج إذا كانت البويضات من الزوجة والحيوانات المنوية من الزوج.

عالية الفضلي.. مسيرة حافلة بالشهادات والنجاحات
حياة الدكتورة عالية فالح البدر الفضلي مليئة بالشهادات والزمالات والنجاحات فهي حاصلة على بكالوريوس طب وجراحة عامة ( جامعة القاهرة 1981 ) تقدير جيد جداً، ونالت عضوية الكلية الملكية البريطانية لأمراض النساء والولادة ( لندن 1987) ،وكذلك زمالة الكلية الملكية البريطانية لأمراض النساء والولادة ( لندن 2000)، ولديها دورة تدريبية في علاج العقم وأطفال الأنابيب، والحقن المجهري، جلاسجو (بريطانيا 1989).
هذا بالإضافة الى عدد من الزمالات وعضويات الجمعيات الطبية : فهي زميلة الكلية الأمريكية لأمراض النساء والولادة، وزميلة جراحة المناظير الأميركية، وزميلة الجمعية الأوربية للخصوبة والعقم ( ESHRE )،وكذلك زميلة الجمعية الشرق أوسطية للعقم وأطفال الأنابيب ( METS) وهي أيضاعضوة الجمعية الطبية الكويتية (الكويت) ونائبة رئيس جمعية أمراض النساء والولادة (الكويت)
وتقلدت الفضلي عددا من المناصب فهي رئيس قسم النساء والولادة ( مستشفى الجهراء 1990 2000) وعضو اللجنة العليا لأمراض النساء والولادة (وزارة الصحة 1990 2000) وكذلك هي مدرس زائر في كلية العلوم الصحية (1992 2000) وعضو كلية أمراض النساء والولادة (1990 2000) وعضو اللجنة الكلية الملكية البريطانية لأمراض النساء والولادة (1990 1998). وتعمل حاليا استشارية أمراض النساء والولادة والعقم في عيادتها الخاصة بالإضافة لتواجدها في عمليات مستشفيات الهادي والسلام ودار الشفاء وطيبة ورويال حياة.



إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

النشرة الإخبارية

   

كاريكاتير

تطبيقات الهواتف الذكية

إستبيان

افضل المسلسلات والممثلين والممثلات خلال شهر رمضان