loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

اللجنة الوزارية التنسيقية التقت المسؤولين في أجهزة الدولة

الوزراء للقيادات: اللي ما يقدر يحسِّن صورة الحكومة يمشي.. المبارك وعد وعلينا التنفيذ


أكد المتحدث الرسمي باسم الحكومة طارق المزرم ان الحكومة عازمة على تكثيف الجهود خلال الفترة المقبلة استمرارا لنهج التعاون مع مجلس الامة الذي ميز دور الانعقاد الماضي، وسعيا إلى تنفيذ الاستحقاقات المقبلة، مشيرا إلى ان اللجنة الوزارية التنسيقية عقدت اجتماعا مع قيادات أجهزة الدولة امس للوقوف على هذا الشأن. (طالع ص 05)
وقال في مؤتمر صحافي عقب اجتماع اللجنة الوزارية التنسيقية ان اللجنة حثت مسؤولي الدولة على تنفيذ توجيهات سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك بشأن إعداد اللوائح التنفيذية للتشريعات المنجزة أخيرا، والتحضير لمنظومة قانونية كفيلة بتمكين قطاعات الدولة من تحسين ادائها في إنجاز المشاريع التنموية الكبرى. وأكد مصدر لـ النهار أن الوزراء نقلوا الى القيادات خلال الاجتماع توجيهات حازمة وواضحة مؤداها اللي مايقدر على مواجهة تحديات المرحلة وزيادة العطاء لتحسين عمل الحكومة وصورتها وتعزيز ثقة الشعب بها.. يمشي احسن له.. رئيس الحكومة وعد المجلس وعلينا التنفيذ. وقال المصدر: ان من التوجيهات التي نقلها الوزراء للقيادات الحكومية اختصار إجازات الصيف استمتعوا سريعا مع أسركم وعودوا فورا لاستكمال العمل، موضحا أن هناك آليات لمتابعة إجراءات تلك القيادات وسترسل اليهم رسائل محددة وواضحة لمتابعة ما جرى.
ولفت إلى أن استعراض كلمة رئيس الحكومة في ختام دور الانعقاد البرلماني الثالث أمام القيادات الحكومية، يعزز من وطأتها في نفوسهم ويضعهم أمام تحدي المساءلة والمحاسبة ازاء عدم تنفيذ توجيهات سمو رئيس الوزراء خاصة في ترشيد الإنفاق وخفض حسابات العهد وتحصيل مديونيات مستحقة للدولة وإصدار لوائح القوانين وفك التشابك في الإجراءات والاختصاصات بين الجهات الحكومية.
وخلال المؤتمر أفاد المزرم بانه طُلب من القيادات العمل على تكثيف جهودهم لترجمة وعود الحكومة أمام مجلس الامة الى برامج وأعمال، قائلا : حُثت القيادات على الاستعداد الجاد لدور الانعقاد المقبل.
واضاف: وُجهت القيادات إلى الأخذ بمضامين تقارير الجهات الرقابية ولجنة الميزانيات البرلمانية بشأن الحسابات الختامية لتلافي الملاحظات وإصلاح الخلل المستمر وبذل الجهود في ذلك امتثالا لمضامين كلمة سمو رئيس مجلس الوزراء في ختام دور الانعقاد الثالث لمجلس الامة من ان العطلة الصيفية هي للعمل على برامج تثبت استعداد الحكومة للمرحلة المقبلة وتبدد هموم أهل الكويت من ضغوط الحياة وتعزز الثقة باجهزة الدولة.
واعتبر المزرم الاجتماع تكريسا لنهج الحكومة القاضي بان فترة الصيف ليست اجازة بشكل كامل من اعمال الأجهزة الحكومية ولجانها، بل على القيادات العمل من اجل الاستعداد لدور الانعقاد المقبل وإصدار وتطبيق اللوائح التنفيذية لكل القوانين الصادرة مؤخرا من مجلس الامة.
وأشار الى التأكيد على ان الحكومة تتطلع لمزيد من التعاون مع مجلس الامة باقرار تشريعات جديدة في دور الانعقاد المقبل، وان المسؤولية في ذلك ملقاة على عاتق مسؤولي الجهات الحكومية.
وقال المزرم ان وزير المالية د. نايف الحجرف كانت له توجيهات محددة حول تكثيف الجهود لخفض حسابات العهد وتحسين اداء الجهات الحكومية في قواعد تنفيذ الميزانيات.
ووصف الاجتماع بأنه كان حوارا لتكريس نهج تعاون الحكومة بوزرائها وقيادات اجهزتها مع مجلس الامة، وتكريسا لتوجيهات سابقة بان فترة الصيف ليست اجازة انما تكريس للعمل.
وختم بقوله : ان المشاركين في الاجتماع اكدوا ادراكهم حجم التحديات والآمال والطموحات التي يعلقها المواطنون على مختلف اجهزة الدولة لتحقيق الإنجازات والتطلعات، بتوجيه ورعاية سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد، والعمل على تحقيق رؤية الكويت 2035.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد