loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع

طالب «الداخلية» بإصدار بيان توضيحي حول مصير المضبوطين

الفضل: من أحضر خلية «الإخوان» للكويت وتستر عليهم؟


طالب النائب أحمد الفضل وزارة الداخلية باصدار بيان توضح فيه مصير خلية الإخوان الإرهابية التي تم القبض عليها مؤخراً، والإجراءات المتخذة بحقهم ومن ادخلهم إلى البلاد، وما اجراءاتها في تطبيق القانون على جماعة الإخوان في البلاد.
وقال الفضل في تصريح للصحافيين أمس: من أحضر اعضاء الخلية الارهابية الثمانية الى البلاد ومن تستر عليهم؟ وهل كان دخولهم بأسمائهم أم باسماء أشخاص آخرين؟، ومن جلبهم؟ هل هو قطاع حكومي ومن هو مدير هذا القطاع؟، أم هي شركة ومن هو مالكها؟، وهل ينتمي او يعمل بعض هؤلاء في جمعيات خيرية؟، نريد معرفة من تتبع هذه الجمعية ولمرجعية من. وتابع الفضل: كثير من عمليات الإرهاب منبعها دعوات خيرية وصالحة ولعمل يفيد الإنسان والبيئة ، ومن ثم يتسللون ويتسلقون عليها ومن خلالها تمارس أعمال ، يجب ان نتعامل مع مثل هذه الاخطار بحزم.
وزاد الفضل: من يستطيع تسهيل مهمة ادخال ارهابي للبلاد يستطيع ان يدخلهم للوزارات والتحكم بكل أو جزء من القرارات.
وقال الفضل: لذلك على وزير الداخلية مسؤولية اجتماعية نريد الإجابة على اسئلتنا وهل هناك خطوات وترتيبات أخرى؟ متسائلا: لماذا القانون يرتعد عند جماعة الاخوان المسلمين؟!، ولا تطبق عليهم القرارات وفي المقابل تطبق على الاخرين.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات