loader

إضاءات

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

بعد نجاحاته المسرحية المتميزة

فيصل العميري.. يتألق في الدراما التلفزيونية


يمثل الفنان فيصل العميري واحداً من أبرز جيل الشباب في المسرح في الكويت والعالم العربي، وقد استطاع خلال السنوات الأخيرة أن يرسخ بصمته وحضوره الفني العالي الجودة، عبر مجموعة من النتاجات المسرحية، بالذات بعد تخرجه من المعهد العالي للفنون المسرحية، ومع فرقة المسرح الكويتي على وجه الخصوص، التي شكلت بالنسبة له ولجيله منصة، قدم من خلالها كما من الأعمال المسرحية التي كان تتويجها من خلال مسرحية صدى الصمت للكاتب العراقي الراحل قاسم مطرود ومن إخراج وبطولة فيصل العميري، ومعه في التجربة سماح وعبدالله التركماني وعلي الحسيني وأيضاً مهندس السينوغرافيا فيصل العبيد، وقد حصدت المسرحية جائزة القاسمي لأفضل عرض مسرحي في مهرجان المسرح العربي 2016.
أرصد الفنان فيصل العميري هذه الأيام من خلال مسلسل عندما يكتمل القمر من تأليف علاء حمزة وإخراج عمر الديني وإنتاج صدف ومعه في البطولة ريم عبدالله ومحمد الطويان وأحمد شعيب وميسون الرويلي وسارة اليافعي.
يذهب هذا العمل الدرامي السعودي إلى منطقة جديدة، تجمع بين التشويق والإثارة والرعب.
منذ المشهد الأول في المسلسل، يؤكد العميري وعبر شخصيته أنه سيأخذنا إلى منطقة جديدة في رصيده وتجربته، وهكذا تمضي الرحلة عبر أداء عالي المستوى، إضافي، عميق، يتطلب كثيراً من التحضير واللياقة والفهم لأبعاد الشخصية ومضامينها.
فيصل العميري، من تلك النوعية من الفنانين الذي يذهب إلى الشخصية فيعيشها ويمنحها النبض.. والحياة.. وأيضاً الدهشة، إنه يصنع من شخوصه علامة في ذاكرتنا، هكذا هو على خشبة المسرح وأمام الكاميرا.
مقدرة عالية المستوى، وأداء غير تقليدي وتجسيد يصل حد الاندماج، إنه الذهاب إلى عمق الشخصية والموضوع.
في شخصية فراج في عندما يكتمل القمر الأمر يتجاوز النص والإخراج والإنتاج وفريق العمل.. إلى نجم يعرف ماذا يريد.. ويجيد مفردات حرفته.. لذا يدهشنا ويبهرنا.. كما هو شأنه في خالد بن الوليد وعنترة وساهر الليل وأيضاً ساق البامبو حيث ذهب إلى منطقة من الأداء تحتم علينا التوقف أمامها.. ودراستها.. وتحليلها في حرفته ومهنته الفنية.
وبشكل مسبق، أشير إلى أنني تشرفت بمشاهدة مجموعة من المشاهد من عمله الجديد إفراج مشروط الذي سيعرض خلال الدورة الرمضانية المقبلة، حيث يشهد العمل مباراة عالية في التمثيل تجمع بين أساتذة الحرفة وفي مقدمتهم القدير سعد الفرج وخالد أمين وهبة الدري وعبدالمحسن القفاص وأحمد إيراج وعدد آخر من النجوم.
وحتى ذلك الحين نقول، ما أحوجنا أن نعيد اكتشاف هذا الفنان.. الإنسان.. المبدع الذي يتألق حيثما يكون.. لأنه يجيد حرفته.. وصنعته الفنية.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد