loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

عبدالمهدي يشيد بدور «الخليجي» الفاعل في تعزيز أمن المنطقة واستقرارها

بن سلمان: كل إمكانات السعودية في خدمة العراق


الرياض- الوكالات: أكد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان خلال لقائه مع رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي الذي يزور الرياض أن كل امكانيات وخبرات السعودية في خدمة العراق، فيما شددت السعودية والعراق في بيان صحافي أمس على أهمية استثمار الإرث السياسي والتاريخي بينهما، في حين أكد عبد المهدي على الدور الفاعل لمجلس التعاون الخليجي في تعزيز أمن المنطقة واستقرارها.
وبحث رئيس الوزراء العراقي في الرياض مع ولي العهد السعودي توسيع علاقات بلديهما في مختلف المجالات وترأس الأمير محمد بن سلمان وعبد المهدي اجتماعا مشتركا موسعا عراقيا- سعودياً اكد تطوير علاقات البلدين لمصلحة المنطقة كلها.
وقال ولي العهد السعودي ان المملكة تنظر إلى العراق بإكبار واحترام ونموه وأن قوته شيئ اساس بالنسبة لنا ويسرنا رؤية العراق بهذا المستوى من الاستقرار ونتمنى ان يزداد قوة واستقراراً ويأخذ المكانة التي يستحقها في محيطيه العربي والاقليمي.
وشدد على ان السعودية تضع كل امكاناتها وخبراتها في خدمة العراق وشعبه ورفع مستوى التعاون في جميع المجالات ونتطلع معا للاستفادة من الطاقات والفرص الاقتصادية المتوافرة لدى البلدين.
من جانبه، أكد عبدالمهدي أن تطوير العلاقات العراقية السعودية حاجة ملحة لنا وللمنطقة ويساعد بتحقيق السلم والتنمية والازدهار، وقال إن شعبنا بعد ما عاناه من حروب على مدى نصف قرن وارهاب يتطلع بعد عودة الحياة الطبيعية إلى عهد استقرار ورفاه اقتصادي وخدمات افضل. واضاف ان ما رأيناه خلال زيارتنا للمملكة يعكس الجدية والرغبة المشتركة بتطوير العلاقات وما تم التوقيع عليه من اتفاقيات ومذكرات تفاهم يشكل بداية لفتح آفاق جديدة ويلبي مصالح الشعبين العراقي والسعودي.
ووقع العراق والسعودية بإشراف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وعبد المهدي 13 اتفاقية ومذكرة تفاهم.
وبمناسبة زيارة رئيس الوزراء العراقي إلى السعودية، صدر أمس بيان صحافي أكد على العلاقات التاريخية والدينية والاجتماعية بين المملكة والعراق وأهمية استثمار هذا الإرث السياسي والتاريخي والديني، وتعزيز العلاقات انسجاماً مع توجه القيادتين.
الى ذلك أشاد عبد المهدي امس بالدور الفاعل الذي يقوم به مجلس التعاون لدول الخليج العربية في تعزيز العمل العربي المشترك والأمن والاستقرار في المنطقة. واعرب خلال لقائه الأمين العام للمجلس د. عبداللطيف الزياني عن أمله في أن تشهد العلاقات الخليجية - العراقية مزيدا من النمو والتطور لما فيه الخير والمنفعة لشعوب المنطقة وبما يعزز أمنها واستقرارها.
كما اشاد بالدور البناء الذي تقوم به الأمانة العامة لمجلس التعاون. من جانبه أشاد الزياني بالنجاح الذي حققه العراق في دحر تنظيم داعش الارهابي وما يتمتع به من استقرار وأمن مثنيا على الجهود الحثيثة التي يبذلها مجلس التعاون والعراق لتعزيز وتطوير علاقات التعاون المشترك وفق الآليات المعتمدة.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد