loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

حذّر وزير النفط من استمرار المشكلة

الطبطبائي: محطات الطاقة تسبب تلوثاً يرفع معدلات الإصابة بالسرطان


حذر النائب عمر الطبطبائي وزير النفط والكهرباء والماء خالد الفاضل من استمرار مشكلة التلوث دون حلول تذكر من قبل الحكومة ما قد يؤدي الى مخاطر حقيقية على السكان، مشيرا الى ظهور بوادرها عبر ارتفاع معدلات الاصابة بأمراض الجهاز التنفسي والسرطان في ظل الارتفاع الملحوظ لنسب التلوث بالقرب من المناطق السكنية مثل مدينة صباح الاحمد البحرية التي بات سكانها يعانون من تلوث تسببه محط الزور الجنوبية، وكذلك سكان مدينة جابر الاحمد القريبون من محطتي الدوحة لتوليد الطاقة الكهربائية وتحلية المياه.
ووجه الطبطبائي سؤالا برلمانيا الى الوزير الفاضل مستقصيا فيه عدم طرح الوزارة لمناقصات او تأخر تنفيذ مشروعات مطروحة من قبل وزارة الكهرباء والماء، مضيفا: نمى الى علمي ان الميزانيات رصدت لتركيب اجهزة تخفيف الانبعاثات السامة مثل فلاتر او اجهزة غسل scrubbers تساعد على ازالة معظم اكاسيد الكبريت من عادم الدخان في محطات الكهرباء.
وتساءل الطبطبائي عن الخطة التي تنوي الوزارة اتخاذها للحد من نسب التلوث المرتفعة، مؤكدا ان محطات الكهرباء تعد من مصادر تلوث الهواء الرئيسة في الكويت، لاحتواء انبعاثاتها على غازات سامة ابرزها النيتروجين وأكاسيد الكربون الناتجة عن حرق الوقود ذي المحتوى الكبريتي المرتفع، خاصة ان وقود المحطات يحتوي على 4% من الكبريت، ما يستدعي تغيير الوقود المستخدم في عملية الحرق او استخدام غاز يعتبر بانبعاثاته اقل حدة من الوقود الثقيل مثل تركيب الفلاتر او اجهزة الغسل.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد