loader

مال وأعمال

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

« مورغان ستانلي» : خفض أسعار الفائدة في سبتمبر


نيويورك - «رويترز»: قال محللو بنك مورغان ستانلي إنهم الآن يتوقعون ان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) سيخفض أسعار الفائدة في سبتمبر ثم يخفضها مجددا في أكتوبر.
وكان المحللون قد توقعوا في السابق خفضا واحدا في أكتوبر قائلين إن المركزي الأميركي «سينتظر المزيد من الأدلة على أن المخاطر النزولية تؤثر على الاقتصاد».
وينضم مورغان ستانلي إلى مجموعة من بنوك الاستثمار التي تراهن على أن أول خفض للفائدة أجراه مجلس الاحتياطي الاتحادي منذ 2008، في أواخر الشهر الماضي، سيكون بداية لبضعة تحركات لخفض تكاليف الاقتراض.
وفي وقت سابق هذا الشهر، قال بنك غولدمان ساكس إنه يتوقع فرصة قوية لخفض للفائدة الأميركية في كل من سبتمبر وأكتوبر.
وعبّر الرئيس الأميركي دونالد ترامب مجدداً، عن عدم رضاه عن قوة الدولار، قائلاً إن سياسة مجلس الاحتياطي الاتحادي بشأن أسعار الفائدة تلحق ضرراً بالمصنعين الأميركيين. ووفقاً لـ «رويترز»، قال ترامب في سلسلة تغريدات: «المستوى المرتفع لأسعار الفائدة لمجلس الاحتياطي الاتحادي بالمقارنة مع دول أخرى يبقي الدولار مرتفعاً وهو ما يجعل من الصعب بشكل أكبر على المصنعين الأميركيين المنافسة في ساحة متكافئة». وواصل ترامب ضغوطاته على البنك المركزي الأميركي ورئيسه جيروم باول بشأن زيادة وتيرة خفض أسعار الفائدة.
وقال الرئيس الأميركي إنه يجب على مجلس الاحتياطي الاتحادي أن يخفض أسعار الفائدة بخطى «أكبر وأسرع»، لتحسين قدرة الولايات المتحدة على منافسة الدول الأخرى. وخفض الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، الأسبوع الماضي، نسبة فائدته الرئيسة للإقراض للمرة الأولى منذ 2008، ما عكس قلقه من آفاق الاقتصاد العالمي ومن نسبة تضخم متدنية. وكثيراً ما انتقد الرئيس دونالد ترامب الاحتياطي الفيدرالي وطلب مراراً خفضاً «قوياً» لنسب الفائدة. وتم خفض نسبة الفائدة بربع نقطة لتصبح بين 2 في المئة و2.25 في المئة، بحسب بيان للجنة النقدية للاحتياطي الأميركي، نهاية الشهر الماضي.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد