loader

إضاءات

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

وجهة نظر

بحر


ظل البحر بالنسبة للكويت والكويتيين هو مستودع الحكايات، على مدى قرون وعقود وأجيال، سواء في عالم السفر أو الغوص.
وحتى اللحظة، لم تقترن الدراما التلفزيونية من ذلك المستودع الثري بالحكايات والمغامرات وأيضا الرجالات الأفذاذ الذين سطروا ملاحم البطولات والتحدي.
حينما بادر المخرج القدير خالد الصديق لريادته السينمائية الروائية في الكويت ودول الخليج العربية، كان ذلك عبر ملحمة «بس يا بحر» التي جسدت جوانب من ذلك الاحتفاء بالبحر وحكاياته.
واليوم، ورغم أن وزارة الإعلام، ومن خلال التلفزيون والمنتج المنفذ تنتج سنويا أكثر من (10) أعمال ولو نظرنا الى حصاد السنوات العشر الأخيرة لوجدنا أكثر من مئة مسلسل كويتي لم يتعرض أي منها لحكايات البحر والتحديات.
لقد كان البحر هو قدر أهل الكويت، منه جاء الخير والحياة.. ومعه كان التحدي والنضال.
ورغم ذلك، لم يقترب كتاب الدراما من ذلك الرصيد الضخم من القضايا والقصص والموضوعات.. وهكذا صناعة الدراما التلفزيونية بشكل عام، التي انشغلت بموضوعات وقضايا هامشية، حدود الزواج والطلاق والخيانة والمخدرات، بينما تظل سنوات وعقود وقرون من الزمان وكفاح ومسيرة أجيال في دائرة النسيان.. فمتى يثمن اكتشاف حكايات البحر وبسالة الإنسان الكويتي.
وهي دعوة للحوار.
وعلى المحبة نلتقي


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد