loader

مال وأعمال

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

عقب وصول الطائرة «كاظمة» لأرض الكويت وبعد أن ارتفعت إلى 40 %

الجاسم: نطمح لزيادة الحصة السوقية لـ «الكويتية»


أكد رئيس مجلس ادارة شركة الخطوط الجوية الكويتية يوسف الجاسم على استمرار حرص الشركة على تقديم خدمات متميزة للناقل الوطني مع الدقة في المواعيد والأمن والسلامة وزيادة عدد طائراتها التي تتميز بكفاءة التشغيل مبينا ان خطة « الكويتية» تستهدف وصول عدد الركاب 5 ملايين راكب بنهاية 2019 علي ان ترتفع الحصة السوقية الي نسبة 50% عقب ان ارتفعت من نسبة 20% الى 40% وبعض الأسواق تجاوزت حصتنا الـ 50% وماضون في تحقيق نمو الحصة السوقية.
وأضاف الجاسم للصحافيين على هامش وصول طائرة كاظمة الجديدة (ايه 320) الجديدة في مبنى (تي4) مساء اول من امس السبت والقادمة من مصنع (ايرباص) في (هامبورغ) الألمانية،أن الشركة لا تقوم بشراء الطائرات او غيرها الا مقابل تمويل مبينا وان منهجيتها تقوم على «استدعاء عروض الاقتراض من المبالغ التي نحتاجها من خارج رأس مال الشركة البالغ 1?2 مليار دينار والمدفوع منه 900 مليون دينار من الحكومة الكويتية».
وقال الجاسم ان الشركة تقوم بالصرف على احتياجاتها من خلال عملياتها التشغيلية وايراداتها التي تناهز 390 مليون دينارعلى اوجه الصرف المختلفة، مبيناً ان شراء الاصول الثابتة مثل الطائرات يأتي على نفس النهج المتعارف عليه في شركات الطيران وفي الأسواق من خلال الاقتراض من البنوك او من خلال شركات بيع واستئجارالطائرات.
وأوضح انه لم يتم الاتفاق مع جهة او بنك بذاته للاقتراض، مبيناً ان هناك احتمال استلام 3 طائرات مبالغ شرائها متوافرة بقيمة تقدر بنحو 60 مليون دولار وما يفيض عن امكانات التمويل سيتم اللجوء للاقتراض وذلك من خلال خطة استثمار مجدولة كل 3 سنوات حسب حجم الأسطول والحاجة للتمويل وفق حدود اسعار الطائرات.
وحول احتياجات «الكويتية للقروض والتمويل لاستكما الاسطول لم يحدد الجاسم القيمة الاجمالية للتمويل لكنه قال هناك دفعات مقدمة تم سدادها لكن احجام التمويل ستكون في حدود اسعار الطائرات التي تبلغ نحو 60 مليون دولار لكل طائرة من الـ 15 طراز ايه 320 و100 مليون دولار ونحو 130 الى 150 مليونا لكل طائرة ضمن الخمس طائرات من طراز ايه 350 وذلك حسب نجهيزات كل طائرة.
وقال ان الشركة استلمت اول طائرة من طراز (A320) على ان يلي ذلك استلام الطائرات المتبقية والتي يبلغ عددها 15 طائرة خلال السنوات القادمة، مبينا ان هناك ثماني طائرات جديدة من طراز (A330) وخمس طائرات اخرى من طراز (A350) ليصل عدد الطائرات الاسطول عام 2026 الى 38 طائرة.
ولفت الى ان الطائرة الجديدة تعتبر احد الطائرات الشعبية والمستخدمة في اغلب شركات الطيران حول العالم حيث تتميز بكفاءة التشغيل وكفاءة استهلاك الوقود للساعة الواحدة الى جانب عدد من المزايا الفنية، وستسهم هذه الطائرة بتعزيز خدمة العملاء.
وشدد الجاسم على ان المبادئ الاساسية للشركة تقوم على الحفاظ على سلامة الركاب ودقة المواعيد، مشيرا الى ان احد عوامل دقة المواعيد يعتمد على الطائرات الجديدة المستخدمة.
واشارالي ان الطائرات الجديدة ستساعد على تثبيت موقع (الكويتية) المتقدم جدا في جانب الالتزام بالمواعيد الـ «او تو بي» والتي بلغت دقتها نسبة 95 في المئة حيث حازت الكويتية علي مراكز متقدمة اقليما وعالمياً حيثحازت الكويتية في الشرق الأوسط خلال يوليو الماضي على المركز الأول.
وذكر ان تجديد الاسطول يتماشى مع التزايد الكبير في عدد الركاب، معربا عن امله بان يلامس عدد الركاب مع نهاية العام الحالي حاجر الخمسة ملايين راكب مقارنة بما كان مخطط له وهو 4?7 ملايين فيما تم نقل 4?1 ملايين خلال 2017.
وأضاف الجاسم قائلاً: طموحنا يتعدي ذلك بكثير في الأعوام القادمة منوهاً ان التوسع في الوجهات وزيادة عدد الركاب يستدعي زيادة عدد الأسطول بما يتلاءم مع خطط وعمليات الشركة ولن تتوقف عند 38 طائرة حيث اننا منفتحون لامكانات التوسع في الأسطول كلما دعت الحاجة الي ذلك ووفقا للترتيبات مع الهيئة العامة للاستثمار.
جهود فريق العمل
اشاد الجاسم بفريق العمل بدوائر الكويتية ممن ظلوا اربعة اشهر لمتابعة استلام الطائرة في هامبرغ وذلك مع «ايرباص» لتحقيق افضل مستويات التقنية للطائرة وهم ابطال مجهولين خلف الستار وتقدم الجاسم بشكر خاص للمهندس خالد الفضلي رئيس الفريق الفني والذي عكف لاستلام الطائرة بأفضل المعايير كما وشكر الرئيس التنفيذي للشركة المهندس كامل العوضي والكابتن عبدالحليم زيدان مساعد الرئيس التنفيذي للعمليات وجميع من ساهمو في بذل الجهود لتحقيق خطط الشركة.
ثقة وتطور وانتماء
قال الجاسم نعد ركابنا بأفضل الطائرات في المستقبل ونثق بانتماء ركابنا، مبيناً ان استعادة مليون راكب من 2017 وحتى نهاية العام الحالي يعكس رضا الركاب عن الخدمة في الارض والحجز والجو واعرب الجاسم عن سعادته بهذه المناسبة، مشيرا الى ان «كاظمة» ستبدأ اولى رحلاتها التجارية خلال ايام.
معدلات متطورة
ذكر الجاسم ان الخطوط الكويتية تسير في معدلات متطورة امام التنافسية الحاصلة في اجواء المنطقة وتهدف الي تحقيق افضل معدلات النمو في السوق، مبيناً ان هناك خطة تتجاوز الـ3 سنوات لتحقيق الهدف المنشود لتعزيز القدرات التنافسية في الأسواق.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد