loader

عربيات ودوليات

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

الاحتلال يقصف القطاع.. ووزير الاقتصاد يتهم إيران بالوقوف وراء هجوم أشدود الصاروخي

زعماء «ليكود»: الحرب على غزة لا مفر منها


غزة الوكالات: حمل وزير الاقتصاد الاسرائيلي ايلي كوهين، ايران المسؤولية عن قصف صاروخي من قطاع غزة أجبر رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو على الهروب من تجمع انتخابي في مستوطنة أشدود. واتهم كوهين في تصريح أدلى به امس أثناء مؤتمر في هرتسليا طهران بتمويل وتسليح فصائل غزة، مشددا على أن ما حدث يشكل «محاولة ايرانية للتدخل في انتخابات الكنيست» التي ستجري في اسرائيل بعد أقل من أسبوع. وأبدى الوزير المنتمي الى حزب نتانياهو «ليكود» قناعته بأن حربا جديدة على غزة أمر لامفر منه قائلا «ستكون هناك حرب في غزة، وذلك لا يسعدنا وليس ما نريده، لكن مثل هذه الحرب قادمة».
وأُجلي نتانياهو من مهرجان انتخابي في مدينة أشدود (جنوب) لبعض الوقت أثناء دويّ صفارات الانذار اثر قصف صاروخي من قطاع غزة، بحسب التلفزيون العمومي. وبثّت القناة 11 في التلفزيون الاسرائيلي لقطات ظهر فيها أفراد من الجهاز المسؤول عن حماية نتانياهو يقتربون من المنصّة أثناء القائه كلمة ليهمس أحدهم في أذن رئيس الوزراء فيلوّح الأخير بيده مودّعاً الحضور ويخرج من المبنى.
الى ذلك نشرت الحملة الانتخابية لرئيس الوزراء الاسرائيلي على حسابه في «فيسبوك» رسالة موجهة الى الناخبين يبيدو انها تستهدف اليمين المتطرف تنص على أن «العرب يريدون القضاء علينا جميعا». وتحث الرسالة التي ظهرت على شاشة كل من يزور صفحة نتانياهو الناخبين على دعم حزبه «الليكود» في انتخابات الكنيست المقبلة، محذرا من خطورة تشكيل حكومة يسارية في الدولة العبرية. وتنص الرسالة على أن «حكومة علمانية يسارية ضعيفة (قد تتمخض عنها الانتخابات المقبلة) تعتمد على العرب الذين يريدون القضاء علينا جميعا: النساء والأطفال والرجال، وستمكّن من ظهور ايران نووية ستقضي علينا». ودعت الرسالة كل من يقرأها الى أن يصبح «مبعوثا لرئيس الوزراء» ويقنع ثلاثة أصدقاء أو ذويه بدعم «ليكود» في الانتخابات المقبلة. وسرعان ما حاولت حملة نتانياهو نأي رئيس الوزراء عن الرسالة التي أثارت موجة انتقادات، قائلة انها نشرت من قبل موظف فيها دون معرفة رئيس الحكومة وتم حذفها فور اطلاع نتانياهو عليها. وانتقد رئيس القائمة العربية المشتركة أيمن عودة بشدة هذه الرسالة، واصفا نتنياهو بأنه «مجنون بلا خطوط حمراء»، ولجأ الى ادارة «فيسبوك» مطالبا اياها بوقف ما اعتبره «تحريضا عنصريا وخطيرا ضد السكان العرب». في غضون ذلك أعلن الجيش الاسرائيلي صباح أمس أنه قصف مواقع لحركة «حماس» في غزة ردا على اطلاق صواريخ من القطاع في اتجاه اسرائيل..وقال مصدر أمني تابع لـ«حماس» في غزة «نفذ طيران الاحتلال سلسلة غارات جوية استهدفت مواقع للمقاومة في شمال وجنوب قطاع غزة ومقرا للشرطة البحرية ومنزلا (غير مأهول) في دير البلح (جنوب القطاع) وأسفر هذا العدوان عن وقوع أضرار مادية من دون اصابات».


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد