loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

مجلس الوزراء دعا المجتمع الدولي لاتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة الأعمال الإجرامية

الكويت: الهجوم على «أرامكو» تطور خطير


أكدت الكويت تضامنها مع المملكة العربية السعودية رافضة الاعتداء على أي جزء من اراضيها وتأييدها لكل ما تتخذه من اجراءات لحماية أمنها واستقرارها.
واعرب مجلس الوزراء عن ادانته واستنكاره الشديدين للهجوم الارهابي الذي تم اخيرا على منشئتين تابعتين لشركة ارامكو في محافظة «بقيق» و«هجرة خريص» في المملكة العربية السعودية الشقيقة. (طالع ص 02)
وأشار مجلس الوزراء الى خطورة هذا التطور ونتائجه وتداعياته على مختلف الأصعدة، داعياً المجتمع الدولي لاتخاذ التدابير اللازمة في مواجهة مثل هذه الاعمال الإجرامية المتكررة بما تمثله من مخاطر جسيمة باتت تهدد أمن المنطقة واستقرارها وسلامة دولها.
من جانب آخر، تعالت اصوات نيابية تدعو الى عقد جلسة برلمانية خاصة لمناقشة ما وصفوه بالاختراق الأمني الخطير الذي تم عبر طائرات استطلاعية. وقال عدد من النواب ان الاوضاع في المنطقة تفرض على الحكومة اتخاذ كل التدابير اللازمة لحماية البلاد من الاخطار المحدقة بالمنطقة، مشيرين الى ان الكويت ليست منها ببعيد.
وأضافوا: «لابد من الحيطة والحذر الكاملين، ولابد من الاستعداد الكامل لمواجهة اي طارئ». واعتبر النائب رياض العدساني ان بيان الحكومة عن اجراء التحقيق فيما تم رصده بشأن تحليق طائرة مسيرة على الجانب الساحلي من مدينة الكويت، يؤكد عدم جهوزيتها، وقال: كان الأجدر بها التصدي لهذا الأمر في حينه، وكان الاولى ان تكون الجهات المختصة جاهزة لأي ظرف طارئ، من منطلق ان الوقاية خير من العلاج.
وقال النائب عبدالله الكندري انه بعدما حدث ويحدث من تصعيد باستهداف المنشآت الحيوية في السعودية، بالاضافة الى ما نشر حول الاختراق الأمني عبر طائرة مسيرة بالقرب من الجانب الساحلي من الكويت، اصبح من الواجب دعوة مجلس الأمة لعقد جلسة خاصة لمناقشة التطورات الأمنية والوقوف على استعدادات الحكومة.
من ناحيته، طالب النائب محمد الدلال الحكومة بضرورة اتخاذ جميع الاجراءات اللازمة لحماية الاراضي الكويتية بريا وبحريا وجويا، لافتا الى ان الهجمات الاجرامية والارهابية التي تمت على ارض المملكة العربية السعودية ليست بعيدة عن الكويت ولا نرضاها على الأشقاء في دول الخليج. وطالب الدلال الحكومة ممثلة في وزارتي الدفاع والداخلية باتخاذ جميع الاجراءات لحماية الكويت بريا وبحريا وجويا، وتوفير الامن الداخلي للحيلولة وعدم تكرار دخول طائرة الى الأجواء الكويتية حتى وصلت الى مواقع حساسة واثبتت انها تستطيع ان تصل لاي مكان في الكويت بما فيها المواقع النفطية ومرافق الدولة الرئيسة ومجلس الامة ومجلس الوزراء والمستشفيات والمدارس وغيرها من دون علم اي احد.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد