loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

صوت النهار

«همة.. حتى القمة» إنجاز وتميز سعودي


تحتفل اليوم الشقيقة الكبرى المملكة العربية السعودية باليوم الوطني الـ 89، وهي مناسبة تعيد إلى الأذهان ذكرى إنشاء دولة قوية متماسكة مترامية الأطراف تحت قيادة واعية حريصة، تمثلت في آل سعود الكرام، الذين حكموا المملكة بالعدل، وعملوا على وضعها في مصاف الدول المهمة والفاعلة، ليس في المنطقة فحسب، بل وعلى مستوى العالم كله.
وقد انطلقت الاحتفالات باليوم الوطني منذ أيام عدة تحت شعار همة.. حتى القمة، وهو شعار يعكس المرحلة الجديدة في تاريخ المملكة الحافل بالانجازات والتميز والتقدم في جميع المجالات، وهو ما شهد ويشهد به كل متابع نزيه، فقد كان للمملكة العربية السعودية ورجالها الأوفياء، ومازال، مواقف يعجز اللسان عن وصفها انطلقت من حرص على الأمتين العربية والإسلامية، وعلى العقيدة والشريعة والأعراف والقوانين، فكانت المملكة دائما رمزا يحتذى في التطور والرقي والمواقف النبيلة، ومثالاً للأخوة العربية والإسلامية، ومركز إشعاع وحضارة.
ولا يخفى على أحد عمق ومتانة العلاقات التاريخية والمصيرية، التي تجمع الكويت والشقيقة السعودية، قيادتين وشعبين، والتي تعد علاقات يضرب بها المثل في التكامل والتجانس والتفاهم والحرص المشترك. ولا ينسى الكويتيون للسعودية، ملكا وشعباً موقفهم النبيل والشجاع خلال أزمة الاحتلال العراقي للكويت في أغسطس 1990، فقد فتح السعوديون قلوبهم قبل بيوتهم للكويتيين، وفتحت حكومة المملكة أجواءها وأرضها وسخرتهما من أجل تحرير الكويت وهي مواقف تاريخية ليست بغريبة على الشقيقة الكبرى السعودية وقيادتها وشعبها، فهي بلاد الحرمين الشريفين، وهي الحريصة على الوفاء والإخاء وهي الساعية للخير والسلام.
ونحن على ثقة من أن شعار هذا العام همة.. حتى القمة سيتحقق بإذن الله بفضل التوجيهات السديدة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ومتابعة ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، والرجال الأوفياء من أبناء المملكة.
وأخيرا نسأل الله أن يحفظ المملكة العربية السعودية، الشقيقة الكبرى لكل دول الخليج، وأن يحميها من كل شر، ويلهم قادتها الى مافيه خير البلاد والعباد، حتى تظل المملكة واحة للعدل والرقي والتطور والأمن والأمان.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد