loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

«البنك الدولي»: جهود الكويت الاقتصادية بمسارها الصحيح


أشاد البنك الدولي بالخطوات التي تتخذها الحكومة في مجال الاقتصاد وتعزيز تنمية القطاع الخاص واصفا إياها بأنها تسير في مسارها الصحيح. وقال البنك في تقرير جديد صدر اول من أمس الأربعاء لاستعراض آخر التوقعات الاقتصادية إن الحكومة الكويتية تبذل جهودا لكبح مشاركة الدولة في الاقتصاد وتعزيز تنمية القطاع الخاص وتقليل الحواجز أمام التجارة والاستثمار. وأضاف أن المبادرات الرئيسة تشمل كلا من قوانين الخصخصة العامة والخاصة ومشاركة القطاعين العام والخاص في مشروعات التطوير العقاري والتعليم وإدارة المياه والصرف الصحي والسياحة والنقل وإدارة النفايات الصلبة مؤكدا أن هذه الجهود تسير في مسارها الصحيح.
ومن ناحية أخرى توقع البنك في التقرير المتعلق بالمستجدات الاقتصادية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والصادر تحت عنوان (الارتفاع إلى آفاق أعلى: تشجيع المنافسة العادلة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا) تراجع معدل النمو الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى 6 في المئة هذا العام مقابل 2?1 في المئة في العام الماضي. وأشار إلى أن الآفاق الاقتصادية للمنطقة عرضة لمخاطر سلبية ملموسة وخصوصا لجهة تفاقم المصاعب الاقتصادية العالمية وتصاعد التوترات الجيوسياسية. واعتبر أن هناك عدة أسباب وراء هذه التوقعات المتشائمة من ضمنها انكماش الاقتصاد الإيراني بشكل أكثر حدة مما كان متوقعا. وناقش التقرير وهو نتاج عمل مكتب رئيس الخبراء الاقتصاديين بإدارة منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التابعة للبنك الدولي النمو الضعيف الذي تشهده المنطقة حاليا جراء الخفض الطوعي لإنتاج النفط وضعف الطلب العالمي على النفط والانكماش الأكبر من المتوقع في إيران. وقال إن الخفض الطوعي في الإنتاج بقيادة منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) أثر على مصدري النفط في المنطقة وأدى إلى انخفاض أسعار النفط بشكل حاد منذ مايو 2019 على الرغم من خفض الإنتاج ما أدى إلى تآكل عائدات الصادرات النفطية.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات