loader

آخر النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

وجهة نظر

مواسم


تمر الحركة المسرحية والسينمائية في جميع أنحاء العالم، بعدد من المواسم التي تنحسر خلالها العوائد، وهو ما يكاد يمثل حالة مشتركة.. عالمية الملامح..وبعد كم من الدراسات والبحوث، وجدوا بأن الفترة التي توصف بالجفاف أو القحط دائماً ما تأتي بعد الإجازة الصيفية، والعودة إلى المدارس والتزامات الأسر المادية المكلفة.
كما كشفت تلك الدراسات الى أن تلك الفترة تمتد من مطلع أكتوبر حتي منتصف نوفمبر.. وبعدها تعود حركة الإقبال.. والعوائد. وعلى الصعيد المحلي، تكاد تتشابه الأمور، لذا، نلاحظ تقلص نسبة الإقبال الجماهيري على صالات المسرح والسينما أيضا.
ومن أجل تجاوز ذلك المنعطف وتلك الأزمة، على صناعة الفنون والترفيه، في فرنسا على وجه الخصوص، تم تقديم مجموعة من الحوافز لدعم صناعة الإنتاج، لذا راحت النقابات المتخصصة، وبعد حوار معمق مع الجهات الرسمية الى الاتفاق على شراء عروض للمدراس.. وأيضا المؤسسات العسكرية وغيرها. ونذكر هنا الى أن الكويت، وفي مرحلة من تاريخها، كانت سابقة في هذا الجانب، حيث كانت مجموعة من الوزرات. ومن بينها الداخلية والدفاع والتربية، الى شراء عدد من العروض لمنتسبيها ما يشكل دعم إضافي لصناعة الترفيه، وأيضا إسعاد العاملين في ذلك الجهات وأسرهم.
ما أحوجنا اليوم، أن نعيد التجربة، لأن فرقنا المسرحية، الأهلية والخاصة، على حد سواء تعاني من أزمات مادية خانقة، فهل من يبادر؟.
وعلى المحبة نلتقي


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد