loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

الكويت: المستوطنات الإسرائيلية غير شرعية


عواصم- الوكالات: اتخذت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب قراراً احاديا جديدا يضرب بعرض الحائط القانون الدولي ويهدد بتقويض عملية السلام في الشرق الاوسط بإعلانها أن المستوطنات الاسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة «شرعية» وهو ما أثار غضب الفلسطينيين الذين قرروا نقل القضية إلى أروقة الأمم المتحدة بالتشاور مع الكويت العضو العربي في مجلس الأمن التي حذرت بدورها من ان التحلل من الالتزامات الدولية سيقوض فرص السلام ويجهض الجهود الهادفة الى تحقيقه....(طالع ص 18).
وقال نائب وزير الخارجية خالد الجارالله أمس إن الكويت تؤكد عدم قانونية وشرعية المستوطنات الاسرائيلية وتدعو الى الالتزام بقرارات الشرعية الدولية المتعلقة بهذا الشأن.
جاء ذلك في تصريح صحافي للجارالله تعليقا على تصريحات وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو بخصوص شرعية المستوطنات. ودعا الجارالله للالتزام بالقرارات الدولية «حتى لا يكون هناك اخلال»، مشددا على ان التحلل من تلك الالتزامات سيقوض فرص السلام ويجهض الجهود الهادفة إلى تحقيقه.
وفي قرار يبدو انه يمهد مسبقا للموافقة على قيام اسرائيل بضم الضفة الغربية المحتلة قال وزير الخارجية الأميركي ان إدارة ترامب خلصت «بعد مراجعة» إلى أن إنشاء المستوطنات «لا يتعارض في حد ذاته مع القانون الدولي» وتذرع بأنه «لن يكون هناك أبدا حلا قانونيا للنزاع وأن الجدل حول من ومحق ومن هو مخطئ في نظر القانون الدولي لن يجلب السلام» مشيرا الى أن هذا القرار لا يستبق «الوضع النهائي» للضفة الغربية.
في المقابل بدأت فلسطين أمس مشاورات مع ممثلي الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي، لحشد «موقف دولي مضاد» وقال المندوب الدائم لفلسطين لدى الامم المتحدة، رياض منصور إن بلاده تجري مشاورات مع ممثلي الدول الأعضاء بمجلس الأمن بدءا من العضو العربي (الكويت).
وفي رام الله قال المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل ابو ردينة ان موقف بومبيو «يتعارض كليا مع القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية الرافضة للاستيطان وقرارات مجلس الامن خاصة القرار رقم 2334». وشدد ابو ردينة على أن الإدارة الأميركية غير مؤهلة او مخولة بالغاء قرارات الشرعية الدولية ولا يحق لها ان تعطي اي شرعية للاستيطان الاسرائيلي. وفي اطار ردود الفعل العربية حذر الأردن من ان «تكريس الاحتلال وظلمه وخرق قرارات الشرعية الدولية لن يحققا سلاما ولن يضمنا امنا واستقرارا» فيما اكدت مصر موقفها تجاه المستوطنات باعتبارها «غير قانونية وتتنافى مع القانون الدولي». من جهتها دانت جامعة الدول العربية «بأشد العبارات» امس تصريح بومبيو وقال الامين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط في بيان ان تغيير موقف الإدارة الأميركية تجاه المستوطنات الاسرائيلية «تطور بالغ السلبية». في غضون ذلك أكدت الممثلة العليا للسياسة الخارجية والامنية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني في بيان ان «جميع الانشطة الاستيطانية غير قانونية وفقا للقانون الدولي». بينما اكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو انه «لا توجد أي دولة فوق القانون الدولي».


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات