loader

إضاءات

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

وجهة نظر

مسرح


تنطلق في العاشر من يناير 2020 في العاصمة الأردنية عمان أعمال الدورة الثانية عشرة لمهرجان المسرح العربي الذي تنظمه الهيئة العربية للمسرح. وإذ نثمن جهود الهيئة العربية للمسرح في إقامة وتنظيم هذا العرس المسرحي الذي بات موعداً متجدداً مع الإبداع المسرحي العربي. فإننا في الحين ذاته نتوقف عند ذلك الإنجاز الكبير والمتمثل بالمشاركة الكويتية البارزة في أعمال الدورة المقبلة. ونشير هنا الى ان حضور المسرح في الكويت في أعمال هذا المهرجان، جاء منذ الدورات الأولى، وراح ذلك الحضور يتطور ويترسخ، وصولاً الى الفوز بجائزة القاسمي، كأفضل عرض مسرحي عن مسرحية «صدى الصمت» لفرقة المسرح الكويتي ومن توقيع المتميز فيصل العميري. وعبر مسيرة المهرجان، كانت هناك العديد من البصمات التي طرزها عدد بارز من المبدعين من أجيال الحرفة المسرحية، ونتوقف هنا عند عدد من الأسماء، ومنها خالد أمين وفيصل العبيد وعبدالله التركماني وعلي الحسيني وكم آخر من الأسماء التي تنوع حضورها مروراً بالنجمة القديرة سعاد عبدالله، عضوة مجلس أمناء الهيئة العربية للمسرح.. وكم آخر من المبدعين الذين شاركوا في لجان التحكيم.. وغيرها من فعاليات وإحداثيات هذا العرس المسرحي الأهم عربياً. هذه الإنجازات ما كان لها أن تتحقق لولا الدعم السخي الذي تقدمه المؤسسة الرسمية متمثلاً بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب وللجميع نقول.. عساكم على القوة.
وعلى المحبة نلتقي


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد