loader

إضاءات

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

وجهة نظر

إذا


«إذا تحب الكويت.. خليك بالبيت».
تحت هذا الشعار المحوري، راحت تتحرك جميع القطاعات في كويتنا الغالية، بل ان بعضهم ذهب إلى آفاق عملت على تطوير هذا الشعار المحوري، ليعبر عن جميع الحرفيات. وتحت محور «إذا تحب الكويت ارسم بالبيت» رصدت مجموعة من التجارب الثرية والعميقة والتي تستحق منا أكثر من وقفة إعلامية للبحث والدراسة والتحليل قادها الفنان التشكيلي القدير عبدالرسول سلمان رئيس مجلس إدارة الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية وأيضاً كوكبة من الفنانين التشكيليين ومنهم سالم الخرجي ومي النوري وعبدالله الراشد وعبدالله العتيبي وأميرة أشكناني وتهاني الخرافي وجواد النجار ومحمود القطان وكم آخر من الأسماء من أجيال التشكيليين في كويتنا الغالية.
لقد استطاعت تلك الأسماء وغيرها أن تحول عشقها وحرفتها إلى هاجس ونبض ومنهاج عمل، فكان أن تحول الشعار إلى فعل وحقيقة واشتغال يومي ينبض بالولاء والانتماء لهذه الأرض الطيبة الكريمة.
لقد حولت تلك الأسماء وغيرها منازلها إلى ورشة عمل نابضة باللون والصور والبصمات الإبداعية التي تعبر عن مفردات التفاعل مع هذه الأزمة.
إذا تحب الكويت.. ارسم بالبيت.. ليس مجرد شعار.. بل هو حقيقة تعبر عن القيمة الكبرى لمبدعينا من الفنانين التشكيليين الذين تظل الكويت بداخلهم نبضاً.. ولوناً.. ولوحة مشبعة بالأمل والمستقبل والحياة.
وعساكم على القوة.
وعلى المحبة نلتقي


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد