loader

وطن النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

العتيبي: العلاقات الكويتية - اللبنانية ليست قابلة للكسر


اكدت الكويت انها ستظل ثابتة في التزامها وتضامنها بدعم لبنان وشعبه خلال هذا الوقت الصعب الذي يكافح فيه للتعافي من هذا الحادث المدمر ويواجه بنفس الوقت جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد- 19» والعديد من التحديات الاقتصادية والاجتماعية الاخرى.
جاء ذلك خلال الكلمة التي القاها مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي في الاجتماع الافتراضي الذي نظمه مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية حول الوضع الإنساني في لبنان بعد الانفجار الذي وقع في بيروت.
وقال العتيبي «عقب التفجيرات المأساوية التي وقعت يوم الثلاثاء الماضي أصدر سمو نائب الأمير ولي العهد الشيخ نواف الأحمد تعليمات فورية على مستوى الدولة لتقديم العون والمساعدة الإنسانية لإخواننا وأخواتنا في لبنان».
واضاف ان سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد جدد خلال مؤتمر المساعدات الدولية لدعم لبنان الذي نظمته فرنسا والأمم المتحدة أمس استعداد الكويت لدعم لبنان من خلال 30 مليون دولار من المساعدات التي سبق الالتزام بها عبر إعادة تخصيص الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية للأمن الغذائي.
واشار العتيبي ان الكويت اعلنت ايضا عن مساعدات طبية وغذائية عاجلة بمبلغ 11 مليون دولار إلى جانب تبرعات من الجمعيات الخيرية الكويتية المحلية.
واوضح ان جمعية الهلال الأحمر الكويتي تقوم منذ التعليمات التي أصدرها سمو نائب الأمير ولي العهد بإرسال مساعدات مستمرة وإمدادات طبية ومساعدات غذائية إلى الصليب الأحمر اللبناني عبر جسر جوي بالتعاون مع الجهات الحكومية بما في ذلك الوزارات الكويتية. ولفت العتيبي الى ان وزارات الخارجية والصحة والتجارة وبالتنسيق مع السفارة الكويتية في بيروت تعمل من أجل دعم جهود الإغاثة اللبنانية المحلية.
واعرب عن شكره لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) على تقريره الاخير عن الوضع في لبنان والذي يوفر تفاصيل الاستجابة الإنسانية بعد التفجيرات.
واكد العتيبي اهمية ملاحظة أن التقرير يسلط الضوء أيضا على الاحتياجات الحالية للصحة والمأوى واللوجستيات والحماية المطلوبة بناء على تقييمات الأضرار الأولية التي أجرتها الأمم المتحدة.
وتابع قائلا « نقدر المساعدات والمساهمات التي تقدمها الدول والمنظمات الأخرى ونحث بقية أعضاء المجتمع الدولي على تعزيز ودعم شعب لبنان خلال هذه الأوقات الصعبة ونعلم أن شعب لبنان قوي وصامد وسوف يجتمعون لإعادة البناء والتغلب على هذه المأساة كما فعلوا مرات عديدة من قبل». وقال «مع الأخذ في الاعتبار حجم الدمار الذي شهدناه نتيجة هذه الانفجارات والتحديات الحالية الناجمة عن الوباء الحالي لا يمكنهم ولا ينبغي عليهم القيام بذلك بمفردهم فمع مقتل مئات الأشخاص وإصابة أكثر من 5 آلاف شخص وفقدان 150 يعد التضامن والدعم الدوليين أمرا ضروريا».
وتابع « إلى لبنان لدى الامم المتحدة والى جميع إخوتنا وأخواتنا اللبنانيين في لبنان والكويت وحول العالم كما تعلمون لطالما كان لبلدينا وشعبينا علاقات عميقة وطويلة الأمد وغير قابلة للكسر ولطالما كانت دولة الكويت موطنا لآلاف المواطنين اللبنانيين الذين ساهموا بشكل كبير في نمو وثقافة وازدهار الكويت».
واضاف العتيبي قائلا «سنستمر في الوقوف بجانبكم وندعمكم بأي طريقة ممكنة حتى إعادة بناء مدينتكم الجميلة».


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات