loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

المصريون ينتخبون «الشيوخ» لإكمال الأجنحة التشريعية


انطلقت في مصر، امس عملية التصويت في انتخابات مجلس الشيوخ، والتي تستمر اليوم فيما يمثل استكمالاً للاجنحة التشريعية في الدولة اثر تعديلات دستورية اقرت العام الماضي واعادت الغرفة الثانية للبرلمان المصري.
وفي حين قال رئيس الوزراء مصطفى مدبولي ان مجلس الشيوخ يضمن تمثيل المجتمع بجميع اطيافه، فقد اكدت وزيرة الصحة د. هالة زايد على الجهوزية الوقائية والطبية في مقرات الانتخاب. ودعي 63 مليون ناخب لاختيار 200 مرشح مناصفة بين المقاعد الفردية، والقوائم المطلقة المغلقة، بينما يعين رئيس الجمهورية 100 عضو آخرين.
وأدلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، امس بصوته بعد ان فتحت اللجان الانتخابية مقارها في التاسعة صباحاً بتوقيت القاهرة. من جهته قال رئيس الوزراء المصري امس ان الغرفة الثانية للتشريع تضمن تمثيل المجتمع بجميع اطيافه وتدعم الممارسة الديموقراطية.
ودعا مدبولي الشعب الى المشاركة الفاعلة في انتخابات مجلس الشيوخ، منوها الى ان هذا الاستحقاق الدستوري الجديد يأتي في ظل المناخ الديموقراطي الذي تتمتع به مصر، والذي يضمن التعبير عن الآراء بمنتهى الحرية. وتجرى عملية التصويت في انتخابات مجلس الشيوخ في مصر وسط مخاوف من موجة ثانية من وباء فيروس كورونا خاصة بعد عودة اعداد المصابين اليومية بالفيروس الى التصاعد بعد فترة من انخفاض اعداد الاصابات الجديدة.
وفي هذا السياق اكدت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد الجهوزية الوقائية والطبية في مقار الانتخاب في اطار جهود كبح انتشار «كورونا» ودعت الوزيرة خلال الادلاء بصوتها المواطنين الى المشاركة في الانتخابات، مشيرة الى تأمين جميع الخدمات الطبية اللازمة.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد