loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

الشرطة قتلت المنفذ الشيشاني.. و9 موقوفين بينهم «أقارب لداعش»

جريمة «ذبح» إرهابية تصعق فرنسا


باريس- الوكالات: قتلت الشرطة الفرنسية شابا شيشانيا قام بقطع رأس مدرس فرنسي عرض على تلاميذه رسوما كاريكاتورية مسيئة في اعتداء هز فرنسا ووصفه الرئيس إيمانويل ماكرون بأنه «هجوم إرهابي إسلامي»، فيما اعتقل نحو 9 أشخاص يشتبه في علاقتهم بالمنفذ الذي ترك رسالة مصورة على «تويتر».
ووقع الهجوم قرب مدرسة متوسطة حيث كان يعمل المدرس في كونفلان سانت اونورين، على بعد قرابة 30 كيلومترا شمال غرب باريس. وأطلقت الشرطة النار على المهاجم وقضى في وقت لاحقا متأثرا بإصابته.... (طالع ص 14).
وقالت الشرطة إن الضحية استاذ تاريخ عرض أخيراً رسوما كاريكاتورية للنبي محمد (صلى الله عليه وآله) خلال حصة دراسية في إطار نقاش حول حرية التعبير، أعقبه شكاوى من بعض الأهالي. واعلن مصدر قضائي امس إن خمسة أشخاص آخرين تم توقيفهم في إطار الاعتداء، بينهم والدي أحد التلاميذ في المدرسة التي كان يدرس فيها الضحية، ما يرفع العدد الاجمالي للموقوفين إلى تسعة أشخاص وبحسب المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه فإن الوالدين الموقوفين عبرا عن معارضتهما لقرار المدرّس عرض الرسوم. والأشخاص الثلاثة الآخرين الذين أوقفوا للاستجواب، هم من المحيط غير العائلي للمشتبه به والأربعة الذي أوقفوا قبل ذلك من الأقارب. واوضح المدعي العام الفرنسي امس أن الأخت غير الشقيقة لأحد الموقوفين في القضية كانت عضوا في «داعش».
من جهته قال ماكرون لدى زيارته مكان الاعتداء إن الهجوم يحمل بصمات «هجوم إرهابي إسلامي». وشدد الرئيس وقد بدا عليه التأثر على أن «الأمة بكاملها» تقف إلى جانب المدرسين من أجل «حمايتهم والدفاع عنهم» مضيفا «لن تنتصر الظلامية». وقالت نوردين شوادي وهي من الأهالي إن المعلم «قال ببساطة للأولاد المسلمين: غادروا، لا أريد أن يجرح ذلك مشاعركم... هذا ما قاله لي ابني». وأظهرت مستندات هوية وجدت مع المشتبه به إنه يبلغ من العمر 18 عاما ومولود في موسكو لكنه ينحدر من منطقة الشيشان بجنوب روسيا. وصرخ المعتدي «الله أكبر» فيما كانت الشرطة تطوقه.
وقال المدعون الفرنسيون المختصون بقضايا الإرهاب إنهم فتحوا تحقيقا في ارتكاب «جريمة مرتبطة بعمل إرهابي» وتشكيل مجموعة إجرامية إرهابية». وكشفت الشرطة أنها تحقق في تغريدة نشرها حساب جرى إقفاله على تويتر، تظهر صورة لرأس المدرس. وأُرفقت بالصورة رسالة تهديد لماكرون «زعيم الكفار».


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد