loader

محلية

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

كلام في المرمى

إذا لبست اللون الوردي فستخسر!


خسارة مزدوجة لريال مدريد وبرشلونة في ليلة واحدة خصوصا من فريق جديد بالليغا (قادش الصاعد الجديد) وخيتافي الاسباني... نعم خسارة مستحقة لفريقين يلعبان بفانلة لونها «وردي»؟ طبعا ليس للفانلة اثر على ادائهما ولكن ماحصل كان بلون فانلتهما الغريبة في دوري لم يلبس هذا اللون اي فريق سابق حتى بالدرجة الاولى.... فما يحدث هذه الايام لقطبي الكرة الاسبانية اصبح عاديا ومتوقعا من أي فريق بالليغا... فبرشلونة اصبح يهتم برغبات ميسي وارائه بادارة الفريق وادارة النادي فقد ادخل عدم الاستقرار بالفريق منذ عودتهم بعد توقفهم بسبب «كورونا»... فأسوأ نتائجهم جاءت بداية مع بايرن ميونخ في قبل نهائي كأس اوروبا واكملوا سوء الاداء منذ بداية الموسم خصوصا بالفانلة الوردية التي ليس لها علاقة بشعار النادي الرسمي.... وايضا جاء ريال مدريد ايضا بلبس الوردي كفانلة للمباريات التي تقام خارج ارضهم من غير سبب واضح فلماذا اختاروا هذا اللون وهم بعيدون عنه بناء على الوان شعارهم الرسمي؟... الفريق يمر بحالة عدم استقرار على التشكيلة وما زالوا يبحثون عن لاعبين اخرين لانضمامهم للفريق والتخلص ببطء من «عواجيزهم» الذين يجب ان يستريحوا الان وافساح المجال للوجوه الشابة من اكاديميتهم الكروية او من سوق اللاعبين الموهوبين... فنتائجهم جاءت بنفس لون فانلتهم وردية وغير متوافقه مع اسم وتاريخ النادي العريق المشهور باللون الابيض وليس بالوردي! لذا اتمنى ان يعي الفريقان لما يقدمانه من مستوى غير مقبول وهم يلبسان الوردي او غيره من الالوان... فالمشكلة فنية بحته في هذا النادي الكبير... واتمنى ان يلغوا الفانلة الوردية ويلبسونها لفريق السيدات... أفضل.... والله من وراء القصد.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد