loader

دوليه

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

ريال استعاد توازنه على حساب إنتر


استعاد ريال مديد الإسباني توازنه ونغمة الانتصارات القارية بفوزه على ضيفه إنتر الإيطالي 3-2 أول من امس ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية لدور المجموعات التي شهدت فوزا ساحقا لبوروسيا مونشنغلادباخ الألماني على مضيفه شاختار دانيتسك الأوكراني 6-0.
في المباراة الأولى سجل الفرنسي كريم بنزيمة (25) وسيرخيو راموس (33) والبرازيلي رودريغو (80) لريال والأرجنتيني لاوتارو مارتينيز (53) والكرواتي إيفان بيريتشيتش (68) لإنتر.وخطف مونشنغلادباخ الصدارة بعدما رفع رصيده إلى خمس نقاط، بفارق نقطة أمام ريال وشاختار مع أفضلية للأول بفارق الأهداف، وأصبح إنتر أخيرا بنقطتين.
وعانى حامل الرقم القياسي بعدد ألقاب المسابقة الأوروبية (13 لقب) قاريا في أول جولتين إذ تعّرض لخسارة مفاجئة وتاريخية على أرضه في الجولة الأولى أمام شاختار 2-3 وتعادل في الوقت القاتل من مضيفه مونشنغلادباخ 2-2 في الثانية.
وأشرك الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد نجمه البلجيكي ادين هازار اساسيا للمرة الثانية تواليا منذ عودته من الإصابة بعد الأولى السبت في الدوري المحلي ضد هويسكا المتواضع والتي أحرز فيها افتتاحية اهداف فريقه الذي فاز 4-1، لكنه لم يظهر بالصورة التي يرجوها مدربه. وجاء الهدف الأول بعد خطأ من لاعب الملكي السابق المغربي أشرف حكيمي الذي أعاد الكرة إلى الخلف، خطفها بنزيمة وتقدم بها وتخطى الحارس السلوفيني سمير هاندانوفيتش الذي خرج لمقابلته وسددها في المرمى الخالي (25).
وسجل القائد راموس الهدف الثاني بالتخصص بعد ركنية من الألماني طوني كروس، ارتقى لها الأول وسددها برأسه في الزاوية العكسية (33). وهو الهدف المئوي لراموس مع «لوس بلانكوس» في كافة المسابقات منها 55 هدفا بالرأس.وقلص إنتر النتيجة إلى 1-2 بعد تمريرة بالكعب من نيكولو باريلا لمارتينيز الذي استقبلها بتسديدة قوية بيسراه في مرمى البلجيكي تيبو كورتوا (35).
وأدرك إنتر التعادل بعد كرة متبادلة داخل منطقة الجزاء بين مارتينيز وبيريتشيتش أنهاها الأخير بتسديدة في شباك كورتوا (68) رغم مضايقة لوكاس فاسكيز.
وانقذ البديل رودريغو فريقه من تعادل كاد سيعقد من مهمة فريقه في بلوغ الأدوار الإقصائية بتسجيل الهدف الثالث مستثمرا تمريرة مواطنه فينيسيوس جونيور بديل هازار بتسديدة بينماه في سقف المرمى (80). وفي المباراة الثانية ألحق مونشنغلادباخ هزيمة تاريخية بمضيفه دانيتسك 6-0 بينها ثلاثية لمهاجمه الفرنسي الاسان بليا. وسجل بليا اهدافه الثلاثة في الدقائق 8 و26 و78 واضاف فاليري بوندار (17 خطأ في مرماه) والجزائري رامي بن سبعيني (44) ولارس ستندل (65) الاهداف الثلاثة الاخرى.
وكان الفريق الألماني افتتح منافسات المسابقة بتعادل مع إنتر 2-2 في جوسيبي مياتزا في ميلان رغم أنه كان متفوقا حتى الدقيقة الأخيرة 2-1، ثم أضاع فوزا كان في المتناول أمام ريال مدريد 2-2 حينما سجل الملكي هدفيه في الدقيقتين 87 و90+3. في المقابل هي الخسارة الأولى لشاختار في المسابقة بعد فوزه على الميرينغي 3-2 وتعادله سلبيا مع النيراتسوري. وكانت اقسى خسارة لشاختار على ارضه على الصعيد القاري سقوطه بنتيجة صفر-3 ست مرات بينها مرتان في دور المجموعات الموسم الماضي.
وقاد النمسوي شتيفان لاينر هجمة من الجهة اليمنى مرر على اثرها الكرة عرضية إلى بليا فسددها قوية بيمناه عجز الحارس الشاب اناتولي تروبين في صدها (8).
واخطأ فاليري بوندار في ترويض الكرة فوصلت إلى بليا الذي تلاعب بالمدافعين ومرر الكرة إلى ستندل ومنه إلى كرامر فسددها من على حدود منطقة الجزاء حاول بوندار ابعادها لكنها ارتطمت بقدمها وانعكست إلى شباك حارسه (17). وصعب بليا الأمور على صاحب الضيافة بهدف بتسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء استقرت في سقف الشباك بعيدا عن متناول تروبين (26). ونفذ يوناس هوفمان ركلة ركنية من الجهة اليمنى تلقفها بن سبعيني برأسه وحضرها لنفسه ثم سددها قوية في الشباك (44).
واضاف ستندل الهدف الخامس بتسديدة خادعة من داخل المنطقة بعد تمريرة متقنة من بليا (65). وقال ستندل «أعتقد أننا قدّمنا أداءً استثنائياً. كنا مركزين بشكل كامل منذ صفارة البداية وضيقنا الخناق تقنيا عليهم. أردنا أن نكون حاسمين للمضي قدماً وحققنا ذلك».وأكمل الفرنسي ثلاثيته بعدما كسر مصيدة التسلل وتقدم بالكرة وسدد بقوة من مسافة قريبة (78)، وأكد حكم الفيديو المساعد (في ايه ار) صحة الهدف.وبات بليا اللاعب الفرنسي الثاني عشر الذي ينجح في تسجيل ثلاثية في دوري ابطال اوروبا.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد