loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

بداية السطر

ديوان الخدمة المدنية


دور ديوان الخدمة المدنية هو مساعدة المواطنين في الحصول على العديد من الوظائف الملائمة لخبراتهم العملية وشهاداتهم الأكاديمية ومتابعة موظفي الدولة، ولا شك بأنه دور رئيسي وحيوي في مساهمة الكوادر الوطنية لإنتاجها إضافة إلى تعيين  الوافدين في وزارات وهيئات الدولة.
وجهود موظفي ديوان الخدمة المدنية كافة هي جهود مقدرة، وتقوم بأغلبها على أسس ومنهج مدروس، والعارف يعلم بأن أي عمل يتم لا يمكن أن يكون كاملاً وذلك لأن الكمال لله سبحانه.
وسأعرج هنا على جوانب من المواضيع التي أرى من الضروري الإسراع في تعديل بعضها من وجهة نظري الشخصية وتنفيذها، فبعد ما تعرض له العالم أجمع من خسائر على مستوى الاقتصاد العالمي وجب على كل دولة منظمة تهدف للنمو بأن تعتمد على الكوادر الوطنية لديها، مع عدم الإخلال في مستوى تمثيل خبرات الوافدين لديها حتى لا تتأثر عميلة النمو بهذه البلاد.
إن الإحساس بالأمان الوظيفي والشعور بالراحة أثناء قيام الموظف بواجباته الوظيفية من أهم الوسائل التي تؤدي إلى التطور في مختلف المجالات الوظيفية، ولأجل الحصول على هذا الشعور يجب أن يكون التقييم السنوي لكل موظف على مستوى من الانضباطية العالية.
وقد قام ديوان الخدمة المدنية باعتماد قرار رقم (15) لسنة 2017 بشأن قواعد وأسس وإجراءات ومواعيد تقييم أداء الموظفين كآلية موحدة للتقييم، وهذا القرار يتكون من جزأين الأول عوامل ودرجات التقييم والثاني النتيجة النهائية للتقييم  والجزء الأول يتكون من عدة مجموعات، وكان الجزء الخامس من هذه العوامل يعتمد على مدى الالتزام بالدوام الرسمي، علماً بأن كان من ضمن القرار جزئية تنص على أنه لايجوز التعديل أو الحذف من هذه المجموعة.
إن ما تعرضت له البلاد من كارثة «كورونا» أدت إلى تعطيل الدوائر الحكومية أكثر من ثلاث أشهر أدى إلى الإخلال بهذا الجزء وأصدر الديوان تعديلاً تفادياً لما جاء به، وكان الأجدى بالقائمين على الديوان أخذ كافة الاحتياطات قبل إعتماد هذا القرار، كما ان الجزء الخامس في حالة ادراج جميع الوزارات ضمن هذه الآلية سوف يؤدي إلى مشاكل كبيرة في احتساب حضور وانصراف الموظفي، فمثلاً هناك موظفي وزارة واحدة يوجد لديهم نظام للحضور والانصراف يختلف عن موظفي باقي الوزارة.
لذا أرى إعادة دراسة هذا القرار حتى يواكب جميع الظروف بشتى أنواعها، وفيما يتعلق بعملية الإحلال يجب الإسراع فيها بشكل كبير وسريع مع الأخذ بعين الاعتبار الوظائف التي لا يمكن تنفيذ الاحلال فيها حالياً ولا في المستقبل القريب.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد