loader

محلية

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

كلام في المرمى

خيبة الأمل مستمرة.. بالأخضر!


دائما يقولون: مو مهم من لعب... المهم من فاز؟ هذه المقولة تنطبق على مباراة العربي مع الصليبخات التي انتهت بنتيجة 1 – 0 للزعيم الذي ما زال يلعب من غير هوية فنية تكتيكية واضحة... وثقوا بأننا دائماً نضع أيدينا على قلوبنا خوفاً من اي هزيمة مقبلة من أي فريق نقابله (خصوصا الفرق المتذيلة جدول دوري التصنيف – الفاشل) فقد أخرت تقديم مقالتي المجدولة في ايام محددة من الاسبوع الى ان اتابع مباراة العربي لكي اكتب هذه المقالة لتنشر اليوم ... فهل سنفرح بأننا من فرق المقدمة واننا ضمنا التأهل للدوري الممتاز بعد اسابيع قريبة وهذا هو مستوانا من كثرة تغيير المدربين لاسباب متعددة قد يتحملها مجلس الادارة او تعند من المدربين المرشحين لتدريب الفريق ماليا؟
فاسمحوا لي بأن اؤكد بأننا نحتاج الى جهاز فني «من ذوي الخبرة في تدريب الكبار» يتواجد هذه الايام لمتابعة ما تبقى من مباريات دوري التصنيف لكي يكون على بينة بمستوى اللاعبين واسلوب تطبيق خطط اللعب (ان وجدت؟) فكما اشرت سابقاً بأن هذه المباريات يمكن ان تصنف بأنها مباريات ودية تدريبية للاندية قبل بداية بطولات الموسم الجديد... اتمنى ان يجد ندائي قبول و استجابة الجهاز الاداري للفريق و مجلس الادارة.... فالعربي يستحق الافضل في كرة القدم.. والله من وراء القصد.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد