loader

دوليه

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

سيتي يشدد الخناق على يونايتد وليفربول


واصل مانشستر سيتي صحوته وشدد الخناق على ثنائي الصدارة جاره يونايتد وليفربول حامل اللقب عندما تغلب على ضيفه برايتون 1-0 أول من أمس في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الانكليزي. وسجل فيل فودن هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 44. وهو الفوز الرابع على التوالي لبطل الموسمين قبل الماضي فتابع عودته القوية في المباريات الاربع الاخيرة وتحديدا منذ تعادلين متتاليين مخيبين امام جاره مان يونايتد ووست بروميتش البيون.
ورفع مانشستر سيتي رصيده الى 32 نقطة فانتزع المركز الثالث بفارق الاهداف من ليستر سيتي وايفرتون مع مباراة مؤجلة ضد الاخير سيمكنه الفوز بها من تقليص الفارق الى نقطة واحدة عن جاره مان يونايتد المتصدر والتقدم بفارق نقطتين عن ليفربول حامل اللقب وصاحب المركز الثاني حاليا. وكان مان يونايتد انفرد بالصدارة بفوزه على مضيفه بيرنلي 1-0 الثلاثاء في مباراة مؤجلة من المرحلة الاولى.
ولا تعكس نتيجة المباراة مجرياتها لان مانشستر سيتي كان الطرف الافضل طيلة دقائقها الـ90 وكان بامكانه الفوز بنتيجة كبيرة بعدما صنع مهاجموه العديد من الفرص الحقيقية والسهلة للتسجيل. وانتظر رجال غوارديولا الدقيقة 44 لفك التكتل الدفاعي للضيوف وترجمة الضغط الكبير الذي مارسوه منذ انطلاقها، عندما مرر دي بروين كرة الى فودن عند حافة المنطقة فتلاعب بمدافعين وتوغل داخلها قبل ان يسدد كرة زاحفة خادعة بيمناه على يمين الحارس غارسيا.وتابع مانشستر سيتي سيطرته في الشوط الثاني بحثا عن تسجيل الهدف الثاني وحسم النتيجة لكن دون جدوى، وكاد يدفع الثمن غاليا من الهجمات المرتدة التي كاد برايتون يدرك منها التعادل خصوصا انفراد الفرنسي نيل موباي. وسنحت فرصة ذهبية لسترلينغ، بديل ، لاراحة زملائه عندما حصل دي بروين على ركلة جزاء اثر عرقلته من قبل الحارس غارسيا، لكن الدولي الانكليزي سددها فوق العارضة (90+1).
وفشل توتنهام في ان يحذو حذو مانشستر سيتي واللحاق باندية المقدمة وحتى تجريده من المركز الثالث بسقوطه في فخ التعادل امام ضيفه وجاره فولهام 1-1 في مباراة مؤجلة من المرحلة السادسة عشرة. وكان توتنهام في طريقه الى الفوز الثاني على التوالي والتاسع هذا الموسم عندما انهى الشوط الاول متقدما بهدف هدافه الدولي هاري كاين بارتماءة رأسية (25). لكن فولهام رفض الاستسلام ونجح في خطف هدف التعادل في الدقيقة عبر لاعب الوسط البرتغالي ايفان كافاليرو بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية لاديمولا لقمان في الدقيقة 74. وهو التعادل الثالث لتوتنهام في مبارياته الست الاخيرة التي حقق فيها فوزا واحدا فقط فاكتفى بنقطة انفرد بها بالمركز السادس برصيد 30 نقطة مع مباراة مؤجلة ضد استون فيلا، فيما رفع فولهام رصيده الى 12 نقطة في المركز الثامن عشر.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت