loader

أخبار عاجلة

منوعات

توصل فريق من العلماء لأول مرة، إلى أن الهواء الملوث يمكنه إتلاف العمليات الكيميائية داخل الخلايا التي تعزز نمو الشعر، ما قد يسبب الصلع.

 

ويقول العلماء إن الجزيئات السامة الصغيرة في الهواء، الناتجة عن أبخرة عوادم السيارات، يمكنها أن تؤدي إلى الصلع عن طريق خفض مستويات البروتين المهم لنمو الشعر، وهو "البيتا كاتينين"، الذي يحول خلايا الجلد إلى شعر.

 

كما أن الجزيئات السامة في الهواء الناتجة عن الطرق المزدحمة والمصانع، تصيب ثلاثة بروتينات أخرى تساهم في نمو الشعر.

 

وقال الدكتور هيوك تشول كوون، من سيئول، في كوريا الجنوبية: "تشير النتائج إلى أن المواد الجزيئية قد تسبب تساقط الشعر".