loader

أخبار عاجلة

اقتصاد

أكد الرئيس اللبناني ميشال عون على ضرورة تسريع وتيرة التحقيق في تفجير ميناء بيروت، وأن تستخدم التعيينات الحكومية معايير موحدة، مبينا بأن ”لبنان أسير الفساد والتآمر السياسي والتدخل الأجنبي“.

وقال عون اليوم السبت إن التدقيق الجنائي مع مصرف لبنان ضروري لمحاربة الفساد مشددا على أنه سيتخذ ما يلزم من إجراءات لإعادته إلى مسارة بعد انسحاب شركة استشارية تعاقدت لإجراء التدقيق.

وأضاف في كلمة بثها التلفزيون إن ”المتاريس المصلحيّة“ وضعت لعرقلة عملية التدقيق التي وصفها بأنها مطلب أساسي للمانحين الأجانب وصندوق النقد الدولي لمساعدة لبنان على الخروج من الانهيار المالي.

واعتبر أن ”التدقيق الجنائي للبنك المركزي هو مدخل كل إصلاح لأنه قادر على كشف مكامن الفساد والهدر وتبيان أسباب الانهيار الحالي والمسؤولين عنه“.

وشدد قائلا ”لن أتراجع في موضوع التدقيق المالي الجنائي مهما كانت المعوقات، وسأتخذ ما يلزم من إجراءات لإعادة إطلاق مساره“، مشيرا إلى أن لبنان متمسك بحقه الكامل في مياهه وثراوته الطبيعية من نفط وغاز وبكامل حدوده البحرية بحسب القانون الدولي.

 

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد