loader

أخبار عاجلة

منوعات

 

يتجه إعصار سالي نحو الساحل الشمالي للخليج الأميركي، يوم الأربعاء، مع أمطار متوقعة أنّ تتجاوز معدلات تاريخية، ما قد يحدث فيضانات مفاجئة "تهدد الحياة"، وفقاً لما نقلته صحيفة "واشنطن بوست" عن المركز الوطني للأعاصير.

 

ويتوقع المركز أنّ العاصفة طويلة المدة، ويمكن أن ينتج عنها ما يصل إلى 30 بوصة من الأمطار بين جنوب شرق ميسيسيبي وفلوريدا بانهاندل، بكميات تتراوح بين 10 إلى 20 بوصة.

 

ويمكن أن ترتفع المياه  6 أقدام فوق الأرض الجافة بشكل مفاجىء وسريع، وتحديداً عند سواحل ألاباما، وقد يستمر الفيضان الساحلي على مدار دورات المد والجزر المتعددة.

 

من المحتمل أن تتسبب هبوب رياح تزيد سرعتها عن 70 ميلاً في الساعة (112 كيلومتراً في الساعة) في حدوث أضرار كبيرة، وسقوط الأشجار، وانقطاع التيار الكهربائي على نطاق واسع، خاصةً بالقرب من مكان وصول العاصفة سالي إلى الشاطئ. 

 

ويعيد سالي إلى الأذهان الإعصار هارفي عام 2017، الذي أدى لسقوط الأمطار على مدى أيام في منطقة هيوستون، مما تسبب في أضرار جسيمة.

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد