loader

أخبار عاجلة

منوعات

أصبحت سان فرانسيسكو أول مدينة في الولايات المتحدة تحظر استخدام تقنية التعرف على الوجه بواسطة إدارات المدينة، بما في ذلك قسم شرطة سان فرانسيسكو.

ويأتي ذلك بعد أن وافق مجلس المدينة بالأغلبية على مرسوم لإيقاف المراقبة السرية، الذي يحظر استخدام برامج التعرف على الوجه، أو الاحتفاظ بالمعلومات التي يحصل عليها بأنظمة برامج التعرف على الوجه.

وأصبحت تقنية التعرف على الوجه شائعة بشكل متزايد في أماكن مثل المطارات، وتستخدمها أيضاً بعض قوات الشرطة.

ويقول داعمون للحظر، إن التكنولوجيا ليست معيبة فحسب، بل تشكل تهديداً خطيراً للحقوق المدنية، خاصةً في مدينة شهيرة بتنظيم الاحتجاجات العامة والمحافظة على الخصوصية.

كما أنهم قلقون أيضاً على الذين يذهبون إلى مركز تجاري أو منتزه أو مدرسة، بعد تحديد هويتهم وتعقبهم.

ويحظر المرسوم الجديد لمدينة سان فرانسيسكو، والذي من المقرر أن يدخل حيز التنفيذ في غضون شهر، استخدام تكنولوجيا التعرف على الوجه من قبل الإدارات الـ 53 في المدينة، بما في ذلك قسم شرطة سان فرانسيسكو، الذي لا يستخدم هذه التقنية الآن، حسب صحيفة دايلي ميل البريطانية.

ومع ذلك، فإن المرسوم يستثني المرافق الخاضعة لسيطرة الحكومة الأمريكية الفيدرالية، مثل مطار، وميناء سان فرانسيسكو.

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد