loader

دوليات

أعلنت شركة "ستينا بالك" البريطانية المشغلة للناقلة "ستينا إمبيرو"، التي تحتجزها إيران، أنها تقدمت الأحد بطلب رسمي لزيارة أفراد الطاقم وعددهم 23، وأنها بانتظار الرد.

 

وقال رئيس الشركة ومديرها التنفيذي إيريك هانيل في بيان: "أستطيع تأكيد التقدم بطلب رسمي للسلطات في ميناء بندر عباس للسماح بزيارة أفراد الطاقم البالغ عددهم 23".

وأضاف، "تسلموا الطلب، لكننا بانتظار الحصول على رد رسمي، وفي الوقت ذاته سنواصل التعاون والاتصال مع كافة السلطات المعنية".

 

وتأتي التصريحات على خلفية الأزمة التي اندلعت بين لندن وطهران منذ احتجاز "الحرس الثوري" الإيراني مؤخرا ناقلة "ستينا إمبيرو" البريطانية في مضيق هرمز.

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد