loader

كتاب النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

خارج التغطية

صالون إعلامي


فكرة الصالون الإعلامي التي أعلن عن تدشينها الأمين العام للملتقى الإعلامي العربي الأخ ماضي الخميس بشكل اسبوعي ابتداء من اليوم الاثنين جاءت في وقتها، حيث تلبي حاجة ملحة للتداول حول شؤون الساحة الإعلامية وما يعلق بها من شوائب وملوثات.
البداية في استضافة الصالون الإعلامي للدكتور أنس الرشيد الأكاديمي وزير الإعلام الأسبق، في اعتقادي بداية موفقة ومدروسة جيداً نتمنى أن يتم استثمارها من الحضور الإعلامي للنقاش الموضوعي والجاد من أجل تشريح الجسم الإعلامي وما أصابه من علل وأورام يحتاج بعضها الى استئصال.
مهم ان نستمع الليلة الى الدكتور أنس الرشيد وهو من رعى في عهده صدور قانون المطبوعات والنشر الجديد ان يعرض تقييمه للقانون بعد ثلاث سنوات من تطبيقه وما نتج عنه من تضخم صحافي في عدد الصحف، وانتشار فضائي لمحطات تلفزيونية كويتية تعددت ألوانها وتوحدت أهدافها لأنها كانت محل استحواذ سياسي من قبل البعض... والسؤال الكبير هل تحققت الغاية «المعلنة» من القانون الجديد وهي كسر احتكار الصحافة وتوسيع قاعدة الحرية الإعلامية أم ان الاحتكار تحول من احتكار عائلي الى احتكار سياسي تلعب به سلطة المال لعبتها؟ وهل اتسعت الحريات الصحافية أم اكتظت المحاكم بجنح الصحافة؟
هل ما نقرأه ونشاهده على صفحاتنا وشاشاتنا الإعلامية اليوم حالة صحية تعبر عن تعددية ديموقراطية نرتضيها أم انها عبث صحافي وفوضى فضائية تلعب بها الأهواء والطموحات السلطوية الشخصية؟
نأمل من الصالون الإعلامي ان يقدم تشخيصاً موضوعياً واعياً للحالة الإعلامية الراهنة في البلاد من خلال مثلث (المؤسسات والممارسة والأشخاص)، وعلينا ان نمارس النقد الذاتي البناء ولو كان مؤلماً ان اردنا تصحيح مسارنا الإعلامي وتنقية ساحتنا من «شوائب المرحلة» السياسية بكل أورامها ونتوءاتها الخبيثة!


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد

معدل التحويل

تاريخ:

قاعدة دينار كويتي

معدل التحويل


KWD

EUR

GBP

JPY

CAD

AUD

RON

RUB

محول العملات