loader

كتاب النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع

حياد إيجابي

عودة الشيخ سالم العلي


لاتزال الكويت تعيش فرحة الاحتفاء بعودة سمو الشيخ سالم العلي رئيس الحرس الوطني وعميد أسرة الحكم بعد غياب دام 3 سنوات قضاها في الخارج. وقد لاقت عودته استقبالا شعبيا كبيرا لما يحظى به سمو الشيخ سالم العلي من محبة في قلوب أهل الكويت لاسيما وهو صاحب الأيادي البيضاء، فكلنا يتذكر تبرعه السخي الذي قارب نحو مئة مليون لفك مديونيات المواطنين.
تأتي عودة سمو الشيخ سالم العلي كذلك في فترة مهمة ستشكل - بلا شك- دفعة قوية للحكومة وللأسرة من اجل الإسراع في وتيرة العمل والانجاز والبناء، فهو شخصية تتميز بالصراحة والمواجهة وهذا ما شاهدناه خلال الفترات السابقة، حينما لم يتوان عن انتقاد الأوضاع بسبب بطء وتيرة الانجاز والبناء، لهذا فقد اتسمت خطاباته وتصريحاته بالانفتاح حتى في قضايا حساسة تخص أسرة الحكم، وذلك لقناعته بألا يوجد هناك حاجز ما بين الأسرة والشعب وان ما يحدث في الأسرة من اختلافات في الرأي من الممكن ان تكرر في اسر الكثير من الكويتيين، وهي في المحصلة النهائية تنطلق من قاعدة وقناعة بان الكل يسعى من اجل الخير ومصلحة الكويت شعبا وحكومة.
تأتي آراء سمو الشيخ سالم العلي من خبرة سياسية ممتدة ترجع منذ ان كان نائبا في دائرتي البلدية والأشغال في منتصف الخمسينيات، ثم رئاسة مجلس الإنشاء وكان من بين مهامه في مجلس التخطيط النهوض بالكويت، ومن ثم رئاسة دائرة الاشغال، ورئيسا للبلدي، ثم عضوا في المجلس التأسيسي الذي أنيط به إعداد الدستور، حيث شغل منصب أول وزير أشغال بعد الاستقلال. كما كان له الدور الأبرز في إنشاء ورئاسة الحرس الوطني منذ عام 1967 الذي انشئ كهيئة مستقلة عن القوات المسلحة، ومن الجدير بالذكر ان سمو الشيخ سالم العلي كانت لديه اهتماماته الواسعة في دعم التعليم، فمؤسسة الحرس الوطني كانت أول مؤسسة تعلن القضاء على محو الأمية لمنتسبيها، واهتمامه بالعلوم الحديثة لاسيما في مجال المعلوماتية والحاسب الآلي وجائزة سالم العلي للمعلوماتية خير مثال.
سمو الشيخ سالم العلي تاريخ من العطاء الممتد حيث نسعد بعودته لأهله وشعبه الفخورين بانجازاته وعطاءاته، وقد ظهرت في الآونة الأخيرة بعد الإشارات حول تأثير هذه العودة على المشهد السياسي الحالي، الا ان من الواضح ان هذا التأثير سيكون من اجل المزيد من البناء والعطاء.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد