loader

متابعات

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع

الشرطة تطلق النار وقنابل الغاز على متظاهرين في قرية ديه

البحرين: اعتقال قادة المعارضة بتهمة «التخابر والتحريض على القتل»


المنامة- واشنطن- الوكالات: اطلقت الشرطة البحرينية امس النار والقنابل المسيلة للدموع لتفريق متظاهرين في قرية ديه الشيعية غرب المنامة، حسبما افاد ناشط حقوقي معارض كان متواجدا في المكان. وقال نبيل رجب مدير مركز البحرين لحقوق الانسان ان رجال الشرطة اطلقوا النار من بنادق اضافة الى القنابل المسيلة للدموع على مئات المتظاهرين الذين تجمعوا عفويا. وانتشر عناصر من شرطة مكافحة الشغب عند مدخل القرية واطلقوا القنابل المسيلة للدموع وقامت عدة مركبات تابعة للشرطة باغلاق مدخل القرية والطريق بينها وبين وقرية جيد حفص القريبة. من جهة ثانية قال التلفزيون البحريني الرسمي امس إنه تم اعتقال شخصيات معارضة بتهمة «الاتصال بدول أجنبية والتحريض على القتل وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة. ولم يذكر التلفزيون عدد من ألقي القبض عليهم.
وأعلنت القيادة العامة لقوة دفاع البحرين انها القت القبض امس على عدد من الاشخاص بتهمة «الدعوة الى اسقاط النظام والتخابر مع دول اجنبية. وقالت القيادة في بيان ان من القت القبض عليهم «نادوا باسقاط النظام والتخابر مع دول اجنبية والتحريض خلال الاحداث الاخيرة على قتل مواطنين وتدمير الممتلكات العامة والخاصة ما تسبب في تقويض السلم الاهلي. وأضافت ان ذلك «تسبب ايضا في ازهاق ارواح بريئة وترويع المواطنين والمقيمين موضحة انها ستقوم باتخاذ الاجراءات اللازمة بحق الذين القت القبض عليهم.
وبحسب نائب معارض فقد اعتقلت السلطات ليل الاربعاء الخميس ست شخصيات من المعارضة غداة انهاء اعتصام دوار اللؤلؤة. واكد خليل مرزوق النائب (مستقيل) عن جمعية الوفاق التي تمثل التيار الشيعي الرئيس في البلاد ان السلطات اعتقلت خلال الليل الناشطين ابراهيم شريف (سني) وعبد الوهاب حسين (شيعي) وحسن الحداد (شيعي) وحسن مشيمع (شيعي) وعبدالهادي المخوضر (شيعي) وعبدالجليل السنكيس (شيعي).وبحسب مرزوق فان هؤلاء «كانت مطالبهم كلها في الاطر السلمية وحتى من طالب باسقاط النظام كان يعبر عن رايه سلميا، مستنكرا الاعتقالات. يذكر ان مشيمع وهو أمين عام حركة حق المعارضة الشيعية المتشددة كان عاد مؤخرا الى البحرين بعد ان اسقطت التهم عنه في قضية تتعلق بالارهاب فيما كان كل من السنكيس وهو الرجل الثاني في حركة حق والحداد والمخوضر معتقلين في القضية نفسها وافرج عنهم بعيد اندلاع الحركة الاحتجاجية في البحرين الشهر الماضي بعفو ملكي. اما عبدالوهاب حسين الذي يرأس تيار الوفاء وهو تيار شيعي صغير، فكان من ابرز الذين دعوا الى اسقاط الملكية في البحرين خلال التحركات الاحتجاجية المطالبة بالتغيير والتي بدأت في 14 فبراير.
من جهتها حملت جمعية العمل الوطني الديموقراطي «وعد المعارضة «يسار السلطات المسؤولية الكاملة عن سلامة امينها العام ابراهيم شريف وطالبت بالافراج الفوري عنه وقالت الجمعية في بيان اصدرته أمس «ان محامي الجمعية واسرة شريف لم يستطعيوا حتى الان معرفة مكان اعتقاله أو الجهة التي اقتيد لها، وقال البيان «ان جمعية «وعد تشجب هذا الاجراء التعسفي الذي يهدف الى تكميم الافواه وتحمل النظام السياسي المسؤولية الكاملة عن سلامته وسلامة اسرته ودعت «كافة الجمعيات السياسية والحقوقية ومؤسسات المجتمع المدني المحلية والعالمية سرعة التدخل للافراج الفوري عن شريف. من جهتها اكدت فريدة غلام، زوجة شريف ان حوالى 40 عنصرا من الامن الوطني «وصلوا الساعة الثانية فجرا حوالي 40 شخصا الى امام المنزل بشكل عنيف وقام اثنان منهم بالقفز فوق السور، وصوب احدهما مسدسه نحو زوجها. وشريف هو السني الوحيد بين المعتقلين. وكانت حركة «حق دعت مع تيار الوفاء وتيار شيعي ثالث، الى «جمهورية ديموقراطية في البحرين، والى «اسقاط النظام، اي الملكية، متجاوزة بذلك سقف جمعية الوفاق التي تدعو الى اصلاحات سياسية كبيرة مع الابقاء على الملكية. وحركة حق منشقة بالاساس عن جمعية الوفاق فيما تيار الوفاء يعد من بقايا المعارضة الشيعية في التسعينيات.
وتأتي هذه الاعتقالات غداة انهاء الاعتصام في دوار اللؤلؤة بوسط المنامة بالقوة ما أسفر عن مقتل ثلاثة متظاهرين وشرطيين اثنين كما تأتي بعد يومين من اعلان الملك حمد بن عيسى الطوارئ في البلاد. وأعرب الرئيس الاميركي باراك اوباما في اتصالين هاتفيين اجراهما مع العاهلين السعودي والبحريني عن «قلقه الكبير حيال اعمال العنف في البحرين وفق ما أعلن المتحدث باسم البيت الابيض.
الى ذلك أعلن متحدث عسكري بحريني بالتلفزيون الرسمي عن تقليل ساعات حظر التجول المفروض بأجزاء من العاصمة المنامة أربع ساعات. وقال إن الحظر المفروض بالمنطقة الممتدة من الحي المالي إلى جسر الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة سيطبق الآن من الساعة الثامنة مساء حتى الرابعة صباحا. وكانت البحرين قد حظرت الأربعاء كل أشكال الاحتجاج وفرضت حظرا على التجول من الرابعة عصرا إلى الرابعة صباحا في منطقة واسعة من المنامة بعد أن فضت قوات الأمن اعتصاما استمر لأسابيع.
وفي واشنطن قال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني إن اوباما «أعرب عن قلقه العميق بشأن العنف في البحرين، وشدد على الحاجة إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس.
يأتي ذلك في حين دافع العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة الأربعاء عن وجود قوات من درع الجزيرة في بلاده قائلا إن ذلك يأتي في إطار التعاون والتنسيق الدفاعي المشترك. ونقلت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية عن الملك قوله، لدى استقباله الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية إن وجود قوات درع الجزيرة على أرض مملكة البحرين جاء في إطار التعاون والتنسيق الدفاعي المشترك وتفعيلاً للعمل المشترك بين دول المجلس. وكانت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون اعتبرت أن البحرين وحلفاءها الخليجيين الذين أرسلوا قوات لمساعدتها في إخماد احتجاجات مناهضة للحكومة «يسلكون مسارا خاطئا.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد