النهار الاقتصادي

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf
«الاستئناف» ألغت بطلان عمومية «زين»

اسدلت محكمة الاستئناف امس الستار على ازمة شركة «زين» بالغاء حكم اول درجة القاضي ببطلان الجمعية العمومية لشركة الاتصالات المتنقلة «زين» وما ترتب عليها من قرارات بتشكيل مجلس الادارة.
وقال عضو هيئة الدفاع الموكل من اعضاء مجلس ادارة زين المحامي حسين الغريب ان الغاء حكم اول درجة ببطلان انعقاد الجمعية العمومية للشركة يؤكد صحة الاجراءات التي اتبعها مجلس ادارة الشركة في انعقاد الجمعية العمومية وصحة جميع الاجراءات التي اتخذتها في ذلك الوقت.
وقال الغريب في تصريح صحافي ان من حق الاعضاء في مجلس ادارة زين مباشرة عملهم بشكل رسمي بعد استقرار صفتهم في مجلس الادارة توافقا مع صدور حكم محكمة الاستئناف، بالاضافة الى قانونية تمثيلهم للشركة رسميا امام الجهات القانونية والمعنية بصفتهم الرسمية كاعضاء لمجلس ادارة شركة الاتصالات المتنقلة «زين»،مضيفا ان قرار بطلان الجمعية العمومية السابق اصبح الان امر غير حقيقي.
وحول حق وقانونية سعي الطرف الاخر من الدعوى المقامة في اللجوء الى محكمة التمييز اوضح الغريب ان من حق الطرف الثاني اللجوء الى محكمة التمييز خلال المرحلة المقبلة،وهو من حقه ان يسلك اي طريق قانوني، موضحا في الوقت نفسه ان محكمة التمييز في الغالب تراقب القضايا وفقا لمحكمة الاستئناف مما يقلص الفرص امام الخصم في تغيير مجرى القضية لصالحه في محكمة التمييز.
واشار الغريب لـ«الكويت نيوز» الى ان الفرصة الحقيقية كانت امام الخصم هي تقديم مستندات جديدة وحيوية امام محكمة الاستئناف،منوها في الوقت نفسه إلى ان حكم محكمة الاستئناف يؤكد ان مجلس ادارة شركة «زين» اتبع الطرق القانونية والسليمة في عقد الجمعية العمومية المطعون فيها من الخصم،مشيرا الى ان الدفاع عن اعضاء مجلس ادارة زين قدم كل المستندات والوقائع التي تثبت صحة انعقاد الجمعية العمومية.
وكانت الدائرة التجارية في المحكمة الكلية برئاسة المستشار ماهر وطيبان قضت ببطلان الجمعية العمومية لشركة زين المنعقدة في 12 ابريل الماضي مع ما يترتب على ذلك من آثار في الدعوى المرفوعة عضو الجمعية العمومية الشيخ خليفة علي الخليفة الذي اختصم رئيس مجلس الادارة أسعد البنوان واعضاء مجلس الادارة بصفتهم مع وزارة التجارة والصناعة، حيث طعن بصحة اجراءات الجمعية العمومية مستندا الى بطلان صحة اجراءاتها وعلى تقرير صادر من وزارة التجارة والصناعة.



إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات  

الأولى

الخنفور: لا علاقة لي بسرقة الرمال

أُقفل مؤشر المتقدمين للترشح لعضوية مجلس الأمة أمس على عدد 305 مرشحين بعد انسحاب خمسة مرشحين، وسجل في ادارة الانتخابات امس مرشحتان هما عائشة العسعوسي  ...

المزيد

الأولى

القلاف عاد وأعلن ترشحه: صوتنا عالٍ جداً ولا نخاف

تراجع النائب السابق السيد حسين القلاف عن قراره بعدم الترشح للانتخابات البرلمانية نزولا على رغبة مؤيديه. وارجع القلاف قراره السابق الى صدور بيان من  ...

المزيد

النشرة الإخبارية

   

كاريكاتير

تطبيقات الهواتف الذكية