loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

التحقيقات أكدت أنهم عقدوا اجتماعات مع قرنائهم في الكويت

خلفان: نعم.. المتهمون في أحداث الإمارات على اتصال مستمر بـ «إخونجية» الكويت


كشف قائد شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان ان اخونجية الكويت هم المعلمون للجماعات الاخرى في المنطقة من خلال ما يعقدونه من دورات.

وأكد في لقاء مع موقع حديث المدينة الالكتروني ان هؤلاء هم من يوحدون الافراد ويعلمونهم كيف يتصرفون.

وأكد خلفان ان المجموعة التي ألقت السلطات الاماراتية القبض عليها من الاخوان المسلمين اعترفوا خلال التحقيق معهم بأنهم كانوا على اتصال مستمر مع الاخوان في الكويت، وأشار الى ان نوابا سابقين في مجلس الامة الكويتي حاولوا التصدي بشكل أو بآخر للاجراءات التي قامت بها أجهزة الامن الاماراتية، وقال: لو ان الامر لم يعنِ أولئك النواب لما تباكوا على من تم القبض عليهم.

وبيّن خلفان ان هناك عدداً من النواب الكويتيين السابقين غير مرحب بهم في الامارات وهم يعرفون أنفسهم، وقال: اذا كنتم تريدون ان تعرفوهم فاعرضوا عليهم زيارة الامارات ويومها ستعرفون من هم.

وشدد خلفان على ان التحقيقات أكدت ان المقبوض عليهم عقدوا اجتماعات مع اخوان الكويت.

خلفان أشاد باجراءات أجهزة الامن الكويتية في مواجهة المسيرات غير القانونية، وقال ان ما فعلته الحكومة صح مية بالمية، وبيّن ان المعارضة في الكويت فشلت فشلاً ذريعاً، بدليل هذا العدد الكبير من المرشحين الذي أفشل المعارضة الإخونجية.

كما أشاد خلفان بشباب الكويت الذين أثبتوا انهم مع مصلحة بلدهم وليسوا مع مصلحة الافراد. واستغرب خلفان من عدم تحديد عدد معين من الدورات لبقاء العضو في مجلس الامة وقال: هناك أعضاء أسمع عنهم منذ ان كنت طفلا وأنا الان عمري 60 سنة.

وكشف خلفان ان أجهزة الامن الاماراتية اكتشفت قبل عام شهادات مزورة لعدد من رجال الدين المنتمين للاخوان ممن جاؤوا للعمل في الامارات ثم تبين انهم ليسوا خريجي جامعات بل سمكرية ولحامين وشحامين، وقال: اذا كان التزوير أسلوب الاخوان، فكيف يمكن ان نأتمنهم على دولة؟!

وشدد خلفان على وجود دور اسرائيلي كبير مع الاخوان متهما بعضهم بالعمل مع الصهاينة وهم دارسون ومتمرسون في خلق الفوضى.

في سياق آخر، اعتبر خلفان ان قناة الجزيرة تمارس دورا مهما في التشهير بالانظمة وازدرائها وتهييج الرأي العام العربي، وقال ان هذه القناة أسهمت في تحطيم صورة الحاكم العربي، وتساءل: لماذا لم نجد أحدا يقول انه يملك هذه القناة، لقد أصبحت كالطفل اللقيط كل يقول عنه مش ابني.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت