loader

الاخيرة

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع

مراقب

لقاؤنا مع ضاحي خلفان


الفريق ضاحي خلفان قائد عام شرطة دبي شخصية أثارت جدلاً واسعاً على المستويين العربي والعالمي سواء عندما برزت قدرات الجهاز الذي يديره في كشف الجريمة السياسية التي تعرض لها القيادي في حركة حماس محمود المبحوح. او ندوته التي القاها في مؤتمر البحرين للامن الوطني والامن الاقليمي وما تميزت به من صراحة ووضوح لم تعهد عند رجال الشرطة خاصة وهم في مواقعهم الرسمية.
كما ان تصريحات الفريق ضاحي خلفان عما يحدث في الكويت اثارت ردود فعل مختلفة بعضها مؤيد وبعضها مخالف له وانا احد من كتب مخالفا لهذا الرجل.
في زيارتنا الرسمية بوفد يرأسه الاخ علي الراشد رئيس المجلس وبعض الاخوه النواب لدولة الامارات سنحت لنا فرصة للالتقاء بالفريق ضاحي خلفان بضيافة رئيس المجلس الوطني الاتحادي الأخ/ محمد المر وهو شخصية عالية الثقافة سامية الاخلاق.
الفريق ضاحي خلفان يتميز بالوضوح والشفافية في طرحه سواء بشأن الوضع الداخلي بالامارات او الخارجي كما يتميز بطيب اللقاء وسعة المعلومة ليست فقط البوليسية بل وحتى بجوانب اخرى متعلقة بالتنمية والتخطيط الاستراتيجي.
احدى اطروحاته انهم وجدوا ان نسبة الوفيات بحوادث الطرق تصل الى 23% فوضعوا خطة لكي تصل الى اقل من 1% وهم الآن قد وصلوا الى 3% وفي الطريق للوصول الى الهدف المرسوم.
الرجل كذلك يحمل حسا ديموقراطيا ويدعو الى التطور نحو ديموقراطية شاملة. ومن هنا عرفت سبب قلقه على الكويت وتحول ديموقراطيتها من التنمية الى السب والردح فهو كان يرى النموذج الكويتي هو المرشح للانتقال الى المنطقة ولكن بعد الردة التي تعرضت لها ديموقراطيتنا اصبح يخشى عليها ومنها.
كما ان الرجل ومثله باقي شعب الامارات يكنون للكويت المحبة ويتذكرون لها كل ما قدمته لهم فهم يخشون على الكويت كما يخشون على انفسهم ووطنهم.
اما بخصوص الواسطة المرورية فيقول ان احد ابناء الاسرة الحاكمة عندهم بعث مخالفات مرورية لأحد اصدقائه لكي يتم الغاؤها فرد الفريق ضاحي خلفان على الشيخ الابن بأن اباه الشيخ الاب هو شخصيا يدفع مخالفاته المرورية فذهب الرجل ولم يعد مرة اخرى.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت