loader

الرياضة

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع

كلام في المرمى

تعليق على أداء منتخبنا... مع تايلند؟


طبعاً يجب أن نبارك للاعبين الذين شرَّفوا الكويت بالفوز المتواضع على تايلند وكم كنت خائفاً من فكر غوران في ادارة المباراة الى نهايتها بنفس الأسلوب ولكنه طبعا وحسب فكره الدفاعي كان بالإمكان أن تتغير النتيجة الى 3-2، والمهم في مثل هذه المباريات لا نسأل هل لعب الفريق ولكن نقول من فاز وحصل على ثلاثة نقاط؟

وحرصت على الاستماع وقراءة تحليل ونقد المهتمين باللعبة لأداء المنتخب فوجدت ان الجميع يفصل بين فكر غوران وعن اداء اللاعبين وهذا ما شهدناه من اداء اللاعبين وما افاد به المدرب قبل وبعد المباراة في وسائل الاعلام المختلفة! وما حصل من اللاعب فهد العنزي من انفعال لهو خير دليل على ما نقوله وهو بأن المدرب لا يعرف كيف يقرأ المباراة والتي هي العنصر الرئيس لنجاح عمل أي مدرب وما اعنيه هنا كان هو سر نجاح المدرب العالمي زاغالو مع منتخب البرازيل ومع المنتخب الكويتي ايضا فأنا شخصيا ضد ما فعله فهد وهو يستحق عقوبة شديدة وليس عقوبة مالية لأنه لا يملك عقداً مع الاتحاد كلاعب منتخب ولا يعقل ان تخصم منه يوميته التي يتلقاها عند سفره خارج الكويت ولا اعتقد أن الاتحاد ضمن التأهل لكي يعتقد بأنه يمكنه خصم مبالغ المكافآت المالية من اللاعب مقدما؟ اذا العقوبة هي ايقافه عن اللعب مع المنتخب لكي يكون عبرة لمن يريد ان يعبر عن رايه.... وإلا فسنجد ان ما يحدث في ساحة الإرادة يحدث في العديلية (مفهوم يا اتحاد أو يا أسامة حسين... مدير المنتخب).

أما القصة الأخيرة في موضوع التخطيط لإعداد المنتخب في مدح بعض الفضائيات للأخ مشعان في مهمته مع المنتخب لمباراة تايلند... اقول اذا كان عندكم قناعة ان المشعان اكفاء من غوران... فأهلا بالتغير... ولكن بشرط الغاء اللجنة الفنية باتحاد القدم الكويتي؟ واعتقد ان مباراتنا القادمة مع ايران ستكون فاصلة في تكملتنا للمشوار ولا نستهين بالمنتخب اللبناني ايضا ولا ننسي ما حصل معهم قبل سنة ماضية؟ وأخيرا اقول للاعبي المنتخب الامل فيكم وليس في مدربكم واستفيدوا من مباريات الدوري لان من الصعب ان يجد المدرب مباراة تجريبية للمنتخب قبل مباراة ايران في مارس؟


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت