loader

نهار الديرة

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع

حضور جيد لموظفي البلدية وسط إقبال خفيف للمراجعين

العبدالله أصدر تعليماته للمراقبين بحصر أسماء من تغيبوا


كشفت مصادر في بلدية الكويت ان وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء وزير الدولة للشؤون البلدية الشيخ محمد العبدالله قد اصدر تعليماته لقيادي البلدية برفع تقارير عن غياب الموظفين ونشر مراقبي الموظفين في مختلف ادارات البلدية لحصر اعداد الغائبين عن الدوام في اول يوم عمل رسمي بعد اجازة الاعياد الوطنية.

واضافت المصادر ان التعليمات صدرت لقطاع الشؤون الادارية بأن يقوم مراقبو الموظفين بحصر اسماء الموظفين الذين تغيبوا عن العمل بدون عذر وذلك تمهيدا لاتخاذ الاجراءات الادارية والقانونية بحقهم عبر الخصم من الراتب او توجيه انذارات لهم، مؤكدة ان المراقبين تجولوا في مختلف اروقة وادارات البلدية ومروا على مكاتب الموظفين تنفيذا للتعليمات حيث لمسوا حضورا جيدا للموظفين وقاموا بحصر الموظفين المتغيبين.

وفي سياق متصل وبعد ان استمتعوا براحة لمدة خمسة ايام تواجد موظفو بلدية الكويت في مكاتبهم بعد ان عاشوا فرحة الاعياد الوطنية حيث ساهم نشاطهم الملحوظ في تعويض غياب بعض زملائهم الذين اثروا تمديد العطلة لانفسهم عبر استقبالهم المراجعين وان كانوا باعداد قليلة بكل رحابة صدر وعملوا على انهاء كافة المعاملات التي يسهل انجازها في نفس اليوم حيث كانت السمة الابرز لهذا اليوم هو الالتزام من قبل الموظفين.

النهار جالت في اروقة بلدية الكويت حيث لمست تواجدا للموظفين في ظل اقبال خفيف للمراجعين الذين تعودوا على ان يكون انجاز المعاملات مؤجلا حتى الاسبوع القادم بسبب غياب الموظفين عبر تمديد الاجازة لانفسهم وهو ما لم يحصل في بلدية الكويت حيث حضر الموظفون وأدوا اعمالهم بكل اخلاص وانجزوا معاملات المراجعين الا ان غالبيتهم خرجوا في وقت اذان الظهر عبر الاستئذانات بعد ان تضاءل توافد المراجعين ووجود موظفين اخرين لنهاية الدوام يستطيعون انجاز بقية الاعمال.

وقد اشار الموظف ابراهيم فهد الى ان حضور الموظفين كان جيدا وشهد اليوم الاول اقبالا خفيفا من قبل المراجعين، مشيرا الى ان انجاز المعاملات سار بشكل طبيعي وسريع وتم انجاز كافة المعاملات التي يسهل انجازها في نفس اليوم، وقد لاقى هذا الانجاز استحسان القياديين الذين حرصوا على تفقد العمل والمراجعين الذين استغلوا تواجد الموظفين وقلة توافد المراجعين الذي يعلم اغلب من حضر منهم ان ايام العمل الرسمي بعد الاجازات تشهد اقبالا خفيفا من المراجعين.

واضاف فهد الى ان حصول الموظفين على اجازة لمدة خمسة ايام ساهمت في نوع من الاكتفاء لدى الموظفين مما ساهم في حضور غالبيتهم الى الدوام اليوم، موضحا انه يلتمس العذر لكل من غاب اليوم عن الحضور للعمل، موجها دعوته الى وزير البلدية بالتغاضي عن معاقبة الموظفين الغائبين اليوم لقلة اعدادهم ولكون الكويت تعيش فرحة الاعياد الوطنية وبالتالي لايوجد داع لافساد فرحة الموظفين، خصوصا ان بعضاً منهم استغل هذه الاجازة للخروج الى المخيمات الربيعية والشاليهات ولكون هذه الاجازة تتصادف مع اجازة الربيع للطلبة.

ومن جانبه ابدى الموظف عادل العنزي استغرابه من كثرة اعداد المسافرين خارج البلاد في فترة الاعياد الوطنية، مشيرا الى انه كان يجب على هؤلاء ان يشاركوا الكويت بأفراحها وان يبقوا داخل الكويت، مبينا ان حضور الموظفين كان جيدا في القطاع الذي يعمل به وان العمل سار بشكل طبيعي وبنحو مغاير لما توقعه المراجعون من غياب الموظفين وتعطل انجاز المعاملات.

ولفت العنزي الى ان اغلب مراجعي اليوم الاول كانوا من مندوبي المكاتب الهندسية وشركات القطاع الخاص، بينما كان توافد المواطنين بصورة اخف باعتبار انهم معتادون على ان تكون نسبة الانجاز في المعاملات لدى موظفي المؤسسات الحكومية والوزارات شبه معدومة لوقوع يوم العمل بين عطلتين، متوقعا ان يكون العمل يوم الخميس اليوم مشابها لليوم امس بسبب انه ايضا يعتبر نهاية الاسبوع ويكون حضور الموظفين والمراجعين خفيفا، ومتوقعا ان يكون الاقبال بصورة اكبر في الاسبوع المقبل.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت