loader

الرياضة

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

كلام في المرمى

الأخضر.. شكراً.. انتهى الموسم الكروي


لن اقبل بكلمة الفريق مرهق وهذا هو السبب الرئيسي لهزائمه في آخر ثلاث مباريات وانما اضع اللوم فيها على اللاعبين اولا ومن ثم المدرب الذى لم يحسن التصرف في التكتيك مع هذه الفرق التي شبهها الاعلام الرياضي بالصغيرة والضعيفة كون العربي في المركز الثالث وتأهل لقبل نهائي البطولة العربية.... ان ما شاهدته خلال المباريات السابقة من لاعبي الاخضر... كان كالآتي :

الاستهتار في المباريات وكأنهم فائزون قبل بداية المباراة .

بعض اللاعبين وأغلبهم بالأصح لا يستحقون لبس الفانلة الخضراء لانعدام الروح لديهم.

قد أوافق بان زحمة المباريات في شهر واحد واختلاف بطولاتها ومستوياتها أثرت على اداء اللاعبين... الا انني انظر لها بأنها زادتهم خبرة وقوة وارتفع مستوى لعبهم... ولكن ما رأيناه كان للأسف العكس.

قد يكون البعض راضيا عن اداء اللاعبين المحترفين بالأخضر الا انني أراهم دون المتوسط فيما عدا هايل... ولكن ايضا هايل اصبح هايلا باضاعة الفرص .

رسالة خاصة ابعثها للرشيدي ليس مطلوبا منك فنيات او جري اكثر من اللازم... المطلوب هو ألا تضيع الفرص ولا تتذمر... هل تعرف او سمعت عن لاعب ألماني اسمه غيرد مولر، اذا لم تعرفه أبحث عنه باليوتوب وتعلم منه ماذا كان يفعل امام المرمى.

الجماهير العرباوية اقول لكم هاردلك والاحسن ان يصفط لاعبو الاخضر فنايل الدوري ويلبسون فنايل أخرى لكأس الامير والبطولة العربية... ومازالنا ننتظر الدرع الذي غاب عنا لأكثر من عقدين .

وفي الختام أتمنى ان يعي اللاعبون والادارة والجهاز الفني بان التخطيط العلمي بكرة القدم غائب وليس له وجود... والدليل هو مستوى فرق الناشئين .


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت