ثقافة طبية

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf
الضغوط الاجتماعية من أسباب الهستيريا العصبية

الهستيريا مرض نفسي عصابي تظهر فيه اضطرابات انفعالية مع خلل في اعصاب الحس والحركة وهي عصاب تحولي، تتحول فيه الانفعالات المزمنة الى اعراض جسمية، ليس له اساس عضوي لغرض فيه ميزة للفرد او هروب من الصراع النفسي او من القلق المزمن او من موقف مؤلم من دون ان يدرك الدافع لذلك.
وفي الهستيريا تصاب مناطق الجسم التي يتحكم فيها الجهاز الهضمي المركزي مثل الحواس وجهاز الحركة وهذا غير المرض النفسي الجسمي، حيث تصاب الاعضاء التي يتحكم فيها الجهاز العصبي الذاتي اللاارادي.
انتشار الهستيريا
قل انتشار الهستيريا عن ذي قبل فقد كان اكثر انتشارا في اواخر القرن الماضي وأوائل القرن الحالي.
والهستيريا اكثر شيوعا عند الاناث وتزداد الاعراض الهستيرية في مراحل العمر الحرجة في الطفولة، وعند البلوغ وفي الشيخوخة وتشيع لدى الاشخاص ذوي الذكاء المتوسط ودون المتوسط.
نوعية الشخصية الهستيرية
تسمى شخصية مرض الهستيريا قبل المرض باسم الشخصية الهستيرية وهي تشبه شخصية الاطفال، وسماتها العاطفة الزائدة والقابلية الشديدة للايحاء والمسايرة وحب المجاملة والحساسية الشديدة وسرعة الخجل، التذبذب الانفعالي، تقلب المزاج.
عدم التحكم في الانفعالات والسذاجة وسطحية المشاعر ولفت الانظار واستدرار العطف وحب الاختلاط والمبالغة.
تلعب الوراثة دورا ضئيلا للغاية في حين تلعب البيئة الدور الاكبر ومن الاسباب النفسية: الصراع بين الغرائز والمعايير الاجتماعية، الاحباط وخيبة الامل في تحقيق هدف.
- الفشل في الحب والزواج.
- الغيرة والحرمان.
- عدم الامن والانانية وعدم نضج الشخصية.
- عدم القدرة على رسم خطة حياة.
- اخطاء رعاية الوالدين مثل: التدليل المفرط والحماية الزائدة.
- الضغوط الاجتماعية والمشكلات الاسرية.
- التوتر النفسي والهموم او وراثة الشخصية الهستيرية من احد الوالدين.
كل اعراض الهستيريا لا توجد في مريض واحد، ومن اعراضها:
- اعراض حسية مثل العمى الهستيري والصمم الهستيري.
- فقدان حاسة الشم والتذوق.
- فقد الحساسية العضوية في عضوها.
- اما الاعراض الحركية فتشمل الشلل الهستيري والرعشة، التشنج، والصرع وفقدان الصوت والنطق.
- اما الاعراض العقلية فتشمل اضطراب الوعي او التحدث كالاطفال.
مؤشرات حدوث مرض الهستيريا
- تتمثل في حدوث المرض فجأة او في صورة درامية.
- نقص قلق المريض بخصوص مرضه وعدم مبالاته وهدوئه النفسي وهو يتحدث عن اعراض مرضه.
- الضغط الانفعالي قبل المرض وتغير الاعراض بالايحاء واختلاف شدة الاعراض في فترة وجيزة.
- عدم النضج الانفعالي في الشخصية قبل المرض.
- نقص الارتباط بين الاعراض والناحية التشريحية للاعصاب الحية والحركية لان المرض ليس عضويا اصلا.
في بعض الحالات تكون الهستيريا وقتية وتشفى تلقائيا، خاصة اذا لم تحقق هدفها.
يستحسن علاج المريض بالعيادة الخارجية، ويفضل ابقاء المريض في مكان عمله. اما اهم ملامح العلاج فتتمركز حول العلاج النفسي، ويتناول تركيبته الشخصية بهدف تطويرها ونموها، وقد يستخدم الاختصاصي التنويم الايحائي لازالة الاعراض.
ويلعب الايحاء والاقناع دورا مهما في الاقناع.



إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات  

ازاد جلال
يا جماعه اني من بغداد وتصير عندي كل هالاعراض وكنت اتخيلها مرض عضوي في القلب ولاكن اجريت الفحوصات لاكثر من مره وما تبين عندي شي لاكن بعض الاحيان من كثره التفكير تصير عندي هستيريا واصبح شبه مشلول وخدر في اغلب مناطق الجسم والصدر مع ارتفاع دقات القلب وسؤالي هو ها هي الحاله طبيعيه وكيف يمكن علاجها ارجوكم ردو عله سؤالي
الإثنين 16 فبراير 2009
 
mohammed radhwane
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته ، عيدكم مبارك ... ، اسال الله تعالى العافية و الشفاء لك من كل داء .
اخي ...... ، ان الامراض النفسية منها العصابية خاصة منتشرة بحدة في مجتمعاتنا العربية و لكن الناس يفهمونها من وجهات نظر مختلفة ، وانا كمختص في علم النفس العيادي اقول بان الاعراض التي تعاني منها تشبه الى حد كبير الاعراض الهستيرية ، ولكن في الحقيقة انك يا اخي العزيز تعاني من اضطرابات نفسية تشخص اكلينيكيا على انها hypochondrie ، اي توهم المرض ،حيث يجعل من صاحبه كثير القلق على صحته في شكل افكار ملحة تاتيه ومقنعة جدا على اساس انه مصاب بمرض عضوي ويستلزم اجراء الفحوصات الطبية رغم ان الفحوصات تبين انه على صحة جيدة ، ولهذه الافكار قاعدة تعزى اغلبها الى خبرات مؤلمة عاشها المفحوص وتحدد معالمها عند اي صدمة او موقف يواجهه الشخص و تترجم في شكل شكاوي جسمية تكون مدعمة بافكار وهمية . لذا انصحك بالطبيب النفسي المختص لاجراء جلسات علاجية وبتقنيات محددة كالعلاج السلوكي المعرفي و التحليل النفسي .
السبت 26 سبتمبر 2009
 
فيفي
السلام عليكم اني فتاة من عمر ال 23 سنة قبل فترة تعرضت لصداع شديد وصراخ ايضا وبكاء وذهبت الى الدكتور المختص وقال لدى مرض الهستريا و اعطاني حبوب مهدئة زلاكن في بعض الحالات يصيبني صداع رغم اني اتعاطى الحبوب زمهو مرضي ؟وماهو علاجه؟ وشكرا
الخميس 10 يناير 2013

النشرة الإخبارية

   

كاريكاتير

تطبيقات الهواتف الذكية