loader

الأولى

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع

مطالبات بضرورة توقف الاستجوابات.. وإشادة بصدق نوايا سمو رئيس الحكومة

ضغوط نيابية لإجراء تعديل وزاري


فيما تدور احاديث في اروقة مجلس الأمة من ان الافضل في هذه المرحلة ان تتوقف الاستجوابات والاستعاضة عنها بالضغط تجاه ان يكون هناك تعديل وزاري في دور الانعقاد المقبل للوزراء المهددين بالاستجواب، خاصة ان انتهاء الدور لم يبق عليه الكثير بشرط ان تتعهد الحكومة بهذا التعديل، قال نائب رئيس مجلس الامة مبارك الخرينج لـالنهار: ان التعديل الوزاري بيد سمو رئيس الوزراء وهو الذي يقدر ويقيم الاوضاع ان كانت في حاجة الى التعديل ام لا.
وأكد الخرينج ان الاستجواب حق لكل نائب يقدمه وقتما شاء والمجلس من دون استجوابات كالطعام من غير ملح، مضيفا ان الاستجواب لا يهدف الى رأس الوزير بل هو توجيه انتباهه الى مشكلة او خلل قد غفل عنه وهذا من صالحه حتى يصحح الاخطاء. بدوره، اكد النائب راكان النصف انه لن يتأخر ابداً او يتردد في الدفاع عن اي شخص بمجرد انه شريف ويقيم في هذا البلد امثال وزير الاشغال العامة وزير الكهرباء والماء السابق عبدالعزيز الابراهيم.
وبين ان الوزير الابراهيم كان مستهدفا من اول يوم دخوله الى الوزارة، لاسيما انه كان يشرف على جميع اعمال الوزارة بنفسه، وحتى عن استجوابه الاخير لم اتردد في الدفاع عنه حتى لوكنت وحيداً.
واوضح النصف ان الاستجواب الذي اعلن عنه النائب د. عودة الرويعي الذي اكن له كل الاحترام ولكن وفجأة يخرج لنا البعض من النواب الذين لم يدلوا بأي تصريح لا في قاعة عبدالله السالم ولا في مؤتمر صحافي ولا على اي حدث حصل في البلد ويقول ان الابراهيم ماشي ماشي، لذلك انا اعرف بأن هناك علامة استفهام على هذا الموقف وأعرف ان الابراهيم مطلوب رأسه.
واضاف النصف: انه العملية كانت مدروسة مسبقا وتدور فكرتها خلال الجلسة الماضية كما ان ورقة طلب طرح الثقة تمر بين النواب والمزمع تقديمها الاسبوع المقبل، وذلك رغبة باطاحة الوزير.
ووجه النصف حديثه للمواطنين قائلا: كلامي للشرفاء من ابناء وطني ان المشاريع القادمة للبلد خلال السنتين المقبلتين هي 5 مليارات ولذلك الابراهيم كان مطلوبا رأسه، كما انهم حاولوا ان يصوروا انه تابع لتيار معين وبالنهاية يبقى الابراهيم معروفا عند جميع اهل الكويت هو واسرته الكريمة.
وختم النصف بالقول: بكل اسى تلقيت خبر استقالة الابراهيم واكررها لم يكن عندي شك في شرف واداء الابراهيم، مضيفا: كان الله في عون وزير الاسكان ياسر ابل المجتهد وعليه ان يحذوا حذو الابراهيم في متابعة المشاريع.
من جهته قال النائب د. خليل عبدالله ان ما يقوم به نائب رئيس الوزراء وزير التجارة د. عبدالمحسن المدعج من تعيينات عشوائية امر غير مقبول، مشددا على ان مجلس الوزراء بأكمله يتحمل تبعات هذه التعيينات حيث يفترض ان يتصدى المجلس لهكذا ممارسات، مستطردا والوزير المدعج يتحمل مسؤولية هذا العبث.
وشدد عبدالله على ضرورة توقف التعيينات وفق المحسوبية والواسطات ويجب ان يتم التمييز والتفرقة ما بين فريق الوزير والمتنفذين في المناصب القيادية وحتى لا يأتي الوزير الذي يخلفه ويتورط بفريق الوزير الذي سبقه، داعيا في الوقت ذاته مجلس الوزراء باقرار قرار بواسطته يمكن كل وزير بتعيين 10 مستشارين في مكتبه مختصين ليكونوا فريقا لاعطاء الرأي الاستشاري وليس من الاقرباء او التيار او عيال الفريج كما هي الحال حاليا.
من ناحيته، اكد النائب د. عبدالحميد دشتي ثقته في قدرات وصدق نوايا سمو رئيس مجلس الوزراء على التعاون مع المجلس والدفع بالاصلاح والتنميه بعد البت بقبول استقالة وزير الاشغال.
وقال النائب دشتي في تصريح صحافي: بعد ان اعان النواب سموه في تخليص حكومته من احد الوزراء المحسوبين على قوى نافذة فاسدة نأمل في تخليص الحكومة من آخرين على شاكلة الوزير المستقيل الذى رحمنا ورحم نفسه من مساءلة أعلنا عن تقديمها له كانت ستفضي حتما به الى خارج الوزارة.
واردف دشتي سمو رئيس مجلس الوزراء هناك من بين اعضاء حكومتك من يستحقون التخلي عنهم لانهم اساؤوا للمنصب الذي اسند اليهم عبر استغلالهم تقديم المعاملات والمصالح الضيقة على مصالح الشعب.
وأمل دشتي بتريث سمو رئيس الوزراء في تعيين وزير اصيل لحقيبتي الاشغال والكهرباء واعطاء نفسه برهة من الوقت للتشاور ولحسن اختيار افضل العناصر المؤمنة بهذا العهد والمعروف عنهم نظافة اليد والايمان برسالة الوزير ودوره في خدمة المواطن وليس السراق والمتنفذين.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت