loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع

سهام الحقيقة

«ولا تنابزوا بالألقاب»


إن ما حدث في قاعة عبدالله السالم قاعة الدستور والأمة من هرج ومرج كان سببها اساءة من أحد نواب الامة باتجاه المذهب الشيعي، حيث تناسى الاية الكريمة التي يقول الله فيها: «وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظّالِمونَ» (11) الحجرات، ونحن في شهر الرحمة وشهر القرآن الكريم، الشهر الذي يجمعنا وليس الذي يفرق شملنا.
وليس من المستغرب ان تخرج مثل تلك الالفاظ من هذا النائب حيث ان له سوابق، فمثل تلك الاساءة من نائب للامة في قاعة عبدالله السالم يجب ألاَّ تمر مرور الكرام، ويجب أن يحاسب وفقا للائحة الداخلية لمجلس الامة كما يجب أن يحاسب وفقا لقانون الوحدة الوطنية حيث يجب ان يفعل عليه وعلى كل من تطال أياديهم وألسنتهم اي طائفة او عائلة او قبيلة في الكويت.
فأهل الكويت لا يريدون الفرقة وهم أحوج إلى الوحدة الاسلامية الوطنية، ويجب ألاّ يترك المجال لأقوال وأفعال تمثل التي نطق بها، وهذا النائب في المجتمع الكويتي، وندرك بأن الشعب الكويتي يرفض تلك التصرفات التي تدفع نحو بث الفتنة الطائفية.
اللهم احفظ الكويت وأهلها من كل سوء، وابعد عنا كل فتنة تعرضنا إلى الهلاك والفرقة، فأنت الحامي لا إله إلا أنت.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت