loader

آخر النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

وجهة نظر

صقر


حينما بادر الراحل صقر الرشود، الى تشكيل فريق مسرحية - علي جناح التبريزي وتابعه قفة - ضمن فرقة تكونت من الفرق المسرحية الاهلية تحت مسمى فرقة المسرح الاهلي الحديث.
خلال تلك الفترة بالذات حرص على ان يكون ضمن الفريق عدد من الزملاء النقاد والمحررين الفنيين.
وهكذا كان نهج فرقة مسرح الخليج العربي لاحقا، مع أعمال عدة من بينها «عريس بنت السلطان» و«حفلة على الخازوق» وغيرهما...
وذات الأمر مع فرقة المسرح العربي بقيادة المخرج القدير فؤاد الشطي، والذي عمل على ترسيخ وتأكيد حضور الزملاء النقاد والمحررين الفنيين.
وقد كان لي شخصياً، شرف المشاركة في جملة تلك المهام والتي أمنت لنا فرصة المشاركة في عدد من المهرجانات المسرحية العربية، ساهمت في اثراء تجربتنا وجعلتنا في ذات الخندق مع تلك الفرقة... والأعمال... والمهرجانات... وصناع المسرح.
واليوم، حينما تتواجد فرقة مسرح الخليج العربي في مهرجان ايام قرطاج المسرحية، تكتفي الفرقة وايضا ادارة المسرح وقطاع الفنون بالاعتماد على مراسل وكالة الانباء الكويتية «كونا» بالعاصمة التونسية، ونحن اذ نثمن تغطيته نتساءل كيف تريدون للصحافة الفنية والنقاد ان يكونوا قريبين من الحدث ويعملون على تغطية الاحتفالية وايضا مشاركة دولة الكويت متمثلة بهذه الفرقة او تلك دون ان يكون للصحافة الفنية حضورها ودورها ومساهماتها...
ان على قيادات الفرق المسرحية الاهلية، ومن قبلهم ادارة المسرح بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب وايضا الأمين العام المساعد لقطاع الفنون بالمجلس النظر بكثير من الموضوعية الى هذا الجانب... ليس منة... او فضلا... بل ضمن منهجية واستراتيجية تأخذ بعين الاعتبار أهمية النقد الفني... والصحافة الفنية... ورحم الله صقر الرشود.
وعلى المحبة نلتقي


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت