loader

وطن النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

ختام مسابقة «آرت تالنت 2» للمدارس العربية والتربية الخاصة

الزلزلة: تطوير التعليم ليوازي كلفته


فيما رفض عضو مجلس الأمة د. يوسف الزلزلة وصف التعليم في الكويت  بالمتردي ، اكد انه يحتاج الى اعادة نظر وتطوير قياساً بمدى ما يصرف عليه من مبالغ طائلة ، قائلا «نتمنى ان تكرس الميزانية الضخمة التي تصرف لوزارة التربية في تطوير التعليم لان الاستثمار في العقل البشري يعد الاستثمار الاول في جميع دول العالم المتقدم». وأضاف الزلزلة في تصريح للصحافيين خلال حضوره امس حفل ختام مسابقة المواهب الفنية «ارت تالنت 2» التي اقامتها الادارة العامة بالتعليم الخاص ممثلة في التوجيه الفني للتربية الفنية بالتعليم الخاص للمدارس العربية ومدارس التربية الخاصة برعاية وزير التربية وزير التعليم العالي د.بدر العيسى على مسرح ادارة مدارس التربية الخاصة ،  «انا متفائل بوجود الوزير العيسى وارى ان توصياته في مجال تطوير التعليم التي انطلقت من الصف الاول الابتدائي في محلها وادرك ان ارتباطه مع البنك الدولي نتج عنه نتائج ايجابية نلاحظها حاليا لدى طلبة الصف الاول الابتدائي، معربا عن تمنياته بأن يستمر هذا التعاون لانجاز ما هو مطلوب».
وبسؤاله عن تأثير الدروس الخصوصية على ميزانية الاسر الكويتية، قال الزلزلة: «لقد طالبنا في اكثر من مناسبة من خلال مجلس الامة ومنذ العام 2003 بوجوب وجود آلية لمحاربة الدروس الخصوصية لانها تعرقل الاداء التعليمي ، فنحن لدينا اساليب دراسية وتعليمية واضحة وخرقها يؤدي الى تردي التعليم» لافتا الى ان تجارب كثير من الدول مع الدروس الخصوصية أوضحت تردي مستوى التعليم في تلك الدول .
ومضى قائلا : أرى ان وزير التربية الحالي ومَنْ سبقوه من الوزراء كانت لديهم توجهات واضحة لمحاربة الدروس الخصوصية لكننا لم نَر تفعيلاً لأي إجراءات لمحاربة تلك الدروس وانما ازدادت هذه الظاهرة ، مؤكدا ان ابرز الملاحظات على وزارة التربية انها لم تحرك ساكنا في مسألة الدروس الخصوصية ، مطالبا في نفس الوقت بوضع الية واضحة في هذا الجانب.
وحول الشهادات الوهمية قال الزلزلة ان اللجنة التعليمية في مجلس الامة شكلت لجنة تحقيق في هذا الموضوع، واعتقد انها ستصل الى نتائج جيدة مستدركا بالقول «لا نسمح بالشهادات المزورة التي يتم شراؤها فنحن في بلد يحتاج الى ان يطور نفسه وهذا لن يتحقق له بهذا النوع من الشهادات» مشددا على ضرورة محاسبة كل حاملي الشهادات المزورة وكل من استخدمها لبلوغ منصب اداري او تعليمي .
ووصف الزلزلة ما شاهده من ابداعات الطلاب والطالبات بالرائع والذي يعد مصدرا للفخر والاعتزاز بأبنائنا لما قدموه من اداء متميز ، مؤكدا ان الطلبة وان كانوا صغارا فأنهم يمتلكون مواهب كثيرة وروحا ابداعية وخلاقة،  متمنيا على وزارة التربية تبني تلك الابداعات، متقدما بالشكر للادارات المدرسية التي أسهمت بإيصال هؤلاء الطلبة إلى هذا المستوى الراقي من الإبداع.
بإيصال هؤلاء الطلبة الى هذا المستوى الراقي من الابداع.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت