loader

وطن النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

التقى رئيس مجلس الشورى السعودي في القاهرة

الغانم: ما يمس السعودية يمس الكويت


القاهرة - كونا: أكد رئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق الغانم أمس العلاقات التاريخية والمتميزة التي تربط الكويت والمملكة العربية السعودية والشعبين الكويتي والسعودي في ظل القيادة الحكيمة للبلدين. جاء ذلك في تصريح للغانم لـ كونا عقب لقائه رئيس مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية عبدالله بن محمد آل شيخ على هامش مشاركتهما في اعمال المؤتمر الثالث للبرلما نيين العرب حول قضايا الطفولة. وقال ان اللقاء يأتي في اطار اللقاءات المستمرة بين البلدين الشقيقين لاسيما
في ظل العلاقات التاريخية المميزة التي تربط سمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد واخاه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وكذلك في ظل العلاقات الوثيقة بين مجلس الامة الكويتي ومجلس الشورى السعودي. وقال ان التنسيق بين البلدين والمجلسين كان قائما ولا يزال وسيبقى دائماكذلك. وردا على سؤال عما اذا كان اللقاء تناول ادانة البرلمان العربي محاولات ايران تسييس فريضة الحج قال الغانم ان هذا الموضوع وغيره من قضايا التعاون بين البلدين تم التشاور فيها.
واضاف ان ما يمس المملكة يمس الكويت وكل دول الخليج هو أمر مؤكد ولا يحتاج الى تأكيد.
واشار الى ان مشاركة رؤساء البرلمانات في عدد من الدول العربية في المؤتمر الثالث للبرلمانيين العرب حول الطفولة يأتي من اجل دعم البرلمان العربي وانشطته وتحقيق الاهداف المشتركة بما يصب في صالح الجميع. من جانبه، أكد رئيس مجلس الشورى السعودي عبدالله بن محمد آل شيخ الدور البرلماني الحيوي الذي يؤديه رئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق الغانم في المحافل البرلمانية وما يتميز به من خلفية برلمانية متميزة.
جاء ذلك في تصريح لآل شيخ لـ كونا عقب لقائه الرئيس الغانم على هامش مشاركتهما في اعمال المؤتمر الثالث للبرلمانيين العرب حول الطفولة. وقال ان الرئيس الغانم شعلة من النشاط ودائما يثير فينا الحماسة لاداء العمل لما يتميز به من همة وخلفية في المجال البرلماني. وأعرب آل شيخ باسمه وباسم رؤساء جميع البرلمانات الخليجية والعربية والاسلامية عن الشكر والتقدير للرئيس الغانم على هذه الحيوية والنشاط اللذين يدفعانا جميعا لان نكون مثابرين كما يحب هو دائما ان يكون العمل.
وشدد على ان هذه المثابرة تأتي في مصلحة الدين والوطن وجميع دول العالم المحبة للسلام والتي تسعى لخير الانسانية لاسيما دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية. وتوجه رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم يرافقه وفد برلماني الليلة الى القاهرة تلبية لدعوة من البرلمان العربي وجامعة الدول العربية للمشاركة في اعمال المؤتمر الثالث للبرلمانيين العرب حول قضايا الطفولة. وترأس الغانم أمس الاجتماع الذي عقد مع رؤساء البرلمانات العربية الاعضاء في اللجنة الخاصة المعنية بقضية فلسطين والمنبثقة من الاتحاد البرلماني العربي لدعم صمود الشعب الفلسطيني الذي عقد في مقر جامعة الدول العربية.
وكان في وداع الغانم والوفد المرافق له كل من رئيس مجلس الأمة بالانابة مبارك الحريص ووزير الاشغال وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة د. علي العمير والامين العام لمجلس الأمة علام الكندري وسفير مصر لدى الكويت ياسر عاطف والامين العام المساعد لشؤون حرس مجلس الأمة اللواء خالد الوقيت.
ويضم الوفد كل من وكيل الشعبة البرلمانية النائب فيصل الشايع وامين صندوق الشعبة البرلمانية النائب حمود الحمدان ورئيس لجنة الشؤون الخارجية البرلمانية النائب كامل العوضي.
من جانبه، أكد عضو البرلمان العربي نائب رئيس مجلس الامة مبارك الخرينج أهمية تبني منهج الحوار السياسي في حل الخلافات والمشكلات في المنطقة منوها باستضافة الكويت مشاورات الحوار اليمني - اليمني برعاية الامم المتحدة. جاء ذلك في تصريح للخرينج لـ كونا على هامش اعمال دور الانعقاد الرابع والأخير من الفصل التشريعي للبرلمان العربي. وقال الخرينج إن تقرير لجنة الشؤون الخارجية والسياسية والأمن القومي التابعة للبرلمان الذي اطلع عليه البرلمان العربي اشاد بجهود سمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد الساعية لإنجاح الحوار اليمني.
واعرب عن تمنياته بالنجاح والتوفيق لهذا الحوار لما يحقق طموحات شعب اليمن الشقيق والاستقرار فيه.
واشار الى ان التقرير تطرق ايضا لموضوع الحصار الأميركي على السودان مضيفا هناك كلمة واحدة نحن ضد هذا الحصار وسيقف البرلمان العربي مع الشقيق السودان ضده. وذكر الخرينج أن التقرير تطرق الى تدخل ايران في الشؤون العربية وكذلك ما قامت به من عدم التوقيع على ميثاق الحج في السعودية مؤكدا أن مناسك الحج يجب ان تبتعد عن كل ما يتعلق بالجانب السياسي.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت