loader

وطن النهار

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

أكد البدء في الإعداد لاتفاقية التعاون بينهما

«الهيكلة» و«المكاتب» اتفقا على دعم المهندسين للانخراط في القطاع الخاص


اتفق برنامج اعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة واتحاد المكاتب الهندسية والدور الاستشارية الكويتية على التعاون لتوعية المهندسين الشباب وتشجيعهم على العمل في القطاع الخاص، مؤكدين البدء في اعداد لاتفاقية تعاون بينهما.
جاء ذلك في ختام لقاء جمع امين عام البرنامج فوزي المجدلي مع رئيس الاتحاد م. بدر السلمان يوم الأحد 4 مارس بمقر الجهاز حيث تم بحث مشروع القرار الخاص بالنسب الجديدة للعمالة الوطنية في القطاع الخاص والذي تطالب المكاتب الهندسية والدور الاستشارية الكويتية ببقائها على حالها حيث انها تعاني من عدم توافر الخبرات المحلية التي تحددها اشتراطات المشاريع التي تصممها وتنفذها وتشرف عليها هذه المكاتب او الدور الاستشارية.
وقال المجدلي في ختام الاجتماع : لقد استمعنا الى وجهة نظر الأخوة في اتحاد المكاتب الهندسية والدور الاستشارية وهو قطاع حيوي وهام لاستقطاب العمالة الوطنية، وتم الاتفاق على ان يتواصل التعاون بيننا من خلال الاعداد لمذكرة تعاون مشترك بيننا، وتزويدنا بالاحتياجات الوظيفية للمكاتب الهندسية من وظائف هندسية وادارية ومحاسبية وفنية، مشيدا بتعاون الاتحاد ورغبته في استقطاب مزيد من المهندسين وغيره من المهن للعمل في المكاتب والدور الهندسية الكويتية مع مراعاة ظروف العمل ومتطلباته عندهم.
وأضاف استمعنا كذلك لوجهة نظر الاتحاد وسنتعاون معهم بمخاطبة الجهات المعنية لتعديل اشتراطات تصميم وتنفيذ والاشراف على المشاريع والمعروفة باسم الـ TOR.
وأشاد المجدلي، بمشاركة وسعي الاتحاد الى التواصل مع المهندسين من خلال مشاركته بمبادرة الملتقى الأول للمهندسين الشباب حديثي التخرج والتي ستقام 25 الشهر الحالي بالمكتبة الوطنية برعاية ودعم من وزارة الدولة لشؤون الشباب، لافتا الى امكانية مشاركة عدد من المتحدثين الذين يمثلون البرنامج في الملتقى لتشجيعهم على الانخراط والعمل في القطاع الخاص.
سد الثغرات
بدوره ثمن رئيس اتحاد المكاتب الهندسية والدور الاستشارية الكويتية المهندس بدر السلمان جهود الأمانة العامة لبرنامج اعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة والعاملين في الجهاز، لافتا الى استعداد الاتحاد للتعاون لسد الثغرات في اي قرارات جديدة لنسب العمالة الوطنية في المكاتب الهندسية، لافتا الى ان طبيعة العمل الهندسي الخاص طاردة جدا في ظل ارتفاع المزايا والكوادر التي تقدم للمهندسين في القطاع العام.
واكد ان الاتحاد على اتم الاستعداد لتدريب وتاهيل الاداريين والفنيين والمهندسين من التخصصات المختلفة التي تحتاجها المكاتب الهندسيه والدور الاستشارية في اعمالها لفترات تمت من ثلاثة شهور الى سنة واصدار شهادات اجتياز الدورة من الاتحاد والمكتب الهندسي او الدار الاستشارية التي تدرب عندها والهيكلة بحيث تتحمل الهيكلة المكافئة الشهرية للمتدربين، وهذا ما سيتحدد من خلال مذكرة التفاهم التي ستوقع بين الاتحاد والهيكلة.
وقال انه ومن ابرز معوقات تطبيق نسب العمالة في المكاتب الهندسية التي يعتزم البرنامج اصدراها وتطبيقها هو الشروط المرعية للعقود الاستشارية للمشاريع الـ TOR والتي تشترط وجود مهندسين كويتيين لهم خبرات تتراوح بين 10 و15 سنة للعمل في مشاريع الدولة وعقودها وهذا امر يصعب تطبيقه في ظل عدم توفر هذه الخبرات الكويتية في القطاع الخاص.
وأشار السلمان الى انه ومن هذا المنطلق فان الاتحاد يرى ان النسبة المقترحة مجحفة وترهق اصحاب تلك المكاتب الهندسية والدور الاستشارية الكويتية ولا تشجع المهندس الكويتي على الانخراط في هذا القطاع الحيوي والمهم، محذرا من حدوث العكس واغلاق كثير من هذه المكاتب الهندسية والدور الاستشارية والبحث عن وظائف حكومية لأصحابها وللعاملين فيها مما يزيد من ارهاق ميزانية الدولة والتي تشجع القطاع الخاص لتخفيف الضغط على ميزانيتها. وذكر السلمان ان الاتحاد وتجاوبا مع الهيكلة اقترح اعادة النظر في زيادة نسبة العمالة الوطنية بالقطاع الاستشاري الهندسي، واعادة التوصيف لهذا القطاع الحيوي والمهم في تنمية الدولة وذلك لتطوير المهنة الاستشارية الهندسية واكساب المهندس الكويتي الخبرات التي تؤهله للمشاركة في التنمية حيث ان قطاع الاستشارات الهندسية. وأشار الى انه ومن مبررات هذا الطلب للاتحاد ايضا، محدودية انشطة المكاتب الهندسية والدور الاستشارية والمنافسة الحادة فيما بينها على حجم اعمال محدود من الدولة يتسبب في تدني الأجور في هذا القطاع، وأن العمالة والكوادر التي يتم تعينها فيها هي عمالة مؤقتة يتم تعينها على المشروع وفق التخصصات والاحتياجات لكل مشروع على حده ما يعني ان العمالة في غالبية المكاتب الهندسية والدور الاستشارية مؤقتة وتعين على المشروع.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت