loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

وقفة

النجاح في الحياة هدف الجميع


يسعى الناس جميعاً لتحقيق النجاح ويبذلون من أجله الجهد والوقت، وبينما يصل البعض إلى تحقيقه بصورة تناسب الجهد والسعي، يتأخر البعض الآخر في الوصول إلى الهدف المرسوم والنتيجة المنشودة، فيتوقف نجاحهم على ما تتطلبه أهدافهم من بذل وأسباب تسهم في تحقيقها والوصول إليها، فإذا ما وعى هؤلاء إلى تلك الأسباب والمفاتيح لاحت لهم معالم النجاح وتوضَّحت بما يرضيهم ويساوي جهدهم المبذول، ومهما بلغ الناس في درجات النجاح ومراتبه فإنَّهم لن يصلوا إلى كماله، إذ انَّه سعيٌ دائم يرقى بالإنسانِ باستمرارٍ ليحصِّل له الطُّموح تلو الطموح والإنجاز بعد الإنجاز، ويعلو بالحسن نحو الأحسن، فبذلك تزداد الدرجات وترتفع الهامات وتعمر الأرض بمن سكنها.
ويرى الكثير من الناس أنَّ النّجاح أمرٌ متعلِّق بالحظ والنصيب، غيرَ أنَّ الواقع يثبت أنّ هذا الحظَّ صناعةٌ ذاتيةٌ يُبدع في إنتاجه النَّاجحون أنفسهم؛ ذلك أنَّ الهمَّة التي يتمتّع بها هؤلاء الأشخاص تُميِّزهم عن الآخرين بحدودٍ تضمن تقدُّمهم واستمرارهم في صناعةِ ذاتِهم واجتهادهم، ويُعتبر الأشخاص الناجحون الأكثر صبراً وانضباطاً في مساعيهم لتحقيق أهدافهم، والأكثر مثابرةً في تنفيذ المهامِ والأعمالِ التي توكل إليهم، كما أنَّهم أشخاصٌ مغامرون مميزون؛ يُقحمون أنفسهم بالمخاطرات ليتمتَّعوا بالتَّجربة والملاحظة في سبيلِ حصدِ النتيجة والدَّليل والبرهان. إنَّ من أهم أسباب النَّجاح وأنجعها أن يتحلَّى الأفراد بصورةٍ عامَّةٍ بالصِّفاتِ العميقة المكنونة في ذواتهم ليمتلكوا بسهولة مفاتيح النجاح، ومن أهمِّ أسباب النجاح - الدوافع: تعتبر الدوافع أساس العملياتِ والتصرُّفات الإنسانيَّة الهادفة.
الطاقة: إن وجود الطاقة في حياة الإنسانِ حاجةٌ ماسَّة في إنجاح سعيه وجهده وتحقيق أهدافه، وتعتمد طاقة الأفراد وتولُّدها على دوافعه التي تشحذ الهمم وترفع الحماس للعمل.
فالعمل هو المفتاح الانتقالي بين الخبرة والمعارف النظريَّة، وبين التَّطبيقِ وخلقِ الواقع وفرضِه ليصبح محسوساً مُتعايش. التَّنبؤ وإدارة المخاطر: إنَّ توقَّع الأحداث والظروف والمتغيرات مهارة مهمَّة في حياة الأفراد وفي تحقيق النجاح؛ إذ تُسهم عمليَّة التوقُّع في تخطِّي الظروف السيئة وتخفيف حدَّة الصَّدمة وسرعة الانطلاق بعد الانتكاساتِ وعند الوقوع في الأزمات. يستطيع الإنسان الناجح أن يسترجع قوته وحيويَّته بعد كل عثرةٍ توقَّعها سابقاً ليحافظ على مسيرته دون تراجعٍ وانهزام. الالتزام: يعبِّر التزام المرء في مسيرته ومساعيه لتحقيق أهدافه عن عمق الفكرة لديه وإيمانه الصادق بتحقيقها وجعلها واقعاً ليكون النجاح أمراً حتمياً لا تراجع عنه، والمقصود بالالتزام هو التعاطي مع جميع العقبات والمتغيرات والسيطرة عليها من أجل الوصول إلى الهدف المنشود مهما تكرَّرت المحاولات وتعثَّرت السبل.


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت