loader

آراء

تصغير الخطتكبير الخط العودة
أرسل  ارسل إحفظ  إحفظ إطبع  إطبع PdfPdf

رأي

دار الكرامة


دار الصداقة والسلام.. دار المعزة.. دار المحبة والوفاء.. نعم هي كذلك.. ولا اريد ان اطيل عليكم.. هي الكويت.. دارنا وبيتنا الكبير... دار الخير والكرامة.. احتاج لاكثر من مقال لأفيها القليل من حقها علينا..
هذه الايام تعيش الاعياد.. الوطني والتحرير..
اللذين يصادفان الخامس والعشرين والسادس والعشرين من شهر فبراير.. فها هي الشوارع تم تزيينها بصور صاحب السمو حفظه الله،وولي عهده اطال الله في عمره.. وتم نشر الاعلام في الطرقات والشوارع الرئيسة هذا من ناحية، ومن ناحية اخرى تجد المواطنين يضعون الاعلام على البيوت، وكذلك الحال في الاسواق تجد الاعلام في كل مكان.. نعم، اسال الله ان يعيد علينا هذه الاعياد في ظل حكومتنا الرشيدة.
فقد تم استقلال الكويت في 19 من يونيو سنة 1961 وكان في عهد الشيخ عبدالله السالم الصباح الذي تولى الحكم سنة 1950.
وكان عيد جلوس سموه في 25 فبراير وتم الاتفاق على جمع عيد الاستقلال وعيد جلوسه في يوم واحد ومنذ ذلك الحين ودولة الكويت تحتفل بعيدها الوطني في 25 فبراير من كل عام.
ومن هنا فقد تقدمت الكويت الى الامام في التنمية والعمران ووفرت جميع متطلبات المواطنين.... ولقد تم تحرير الكويت في 26 من فبراير سنة 1991 من الاحتلال العراقي الغاشم، ولاننسى وقفة اشقائنا في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث مدوا يد العون لنا..... من اجل تحرير الكويت.. واشقاؤنا العرب واصدقاؤنا من دول العالم كافة معنا ولهم كل الشكر والعرفان.
ولقد كتبت هذه القصيدة الوطنية ومنها هذه الابيات ...
سلام يادار المعزة والاحرار
دار لقينا في ذراها الكرامة
الى دعتنا الدار ماندور اعذار
تبشر بمن يلبس لاجلها حزامه
حق علينا نرخص الروح للدار
سمع وطاعة ماعلينا ملامة..


إضافة تعليق جديد

التعليق الوارد من المشارك أو القارئ هو تعبير عن رأيه الخاص ولا يعبّر عن رأي جريدة النهار الكويتية

عرض التعليقات

 

مواقيت الصلاة في الكويت


المزيد